أعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، إنشاء 3 مجمعات عالمية لفروع جامعات دولية بالعاصمة الإدارية الجديدة تستوعب عدد كبير من الطلاب، وذلك خلال 3 سنوات.

وأضاف عبد الغفار، في تصريحات صحفية على هامش اجتماع المجلس الأعلى للجامعات اليوم الخميس، أن هذه المجمعات التعليمية تستهدف تخريج طلاب متميزون على مستوى عالمي.

وأكد  الوزير  أن هذه الكيانات الدولية ستكون تحت سيطرة مصرية، قائلا: «لا نتركها دون تواجد للدولة وهناك تواجد وقوانين مصرية تتيح التعامل مع مثل هذه الكيانات والجامعات الدولية».

وذكر وزير التعليم العالي، أن الفروع الدولية للجامعات تعود بالنفع على المصريين، وذلك من خلال توفير فرص عمل للخريجين المصريين ووجود قوة ناعمة لمصر وجذب عدد كبير من الطلاب الوافدين من الدول المختلفة.

وأشار «عبد الغفار» «نعمل على جذب 22 ألف طالب مصرى يسافرون سنويا للتعليم بالخارج».

واعتبر أن الجامعات بالعاصمة الإدارية الجديدة هي لجذب الطلاب المصريين الذين يسافرون سنويا للتعليم بالخارج، موضحا «نستوعب الطلاب المصريين بدلا من السيطرة على عقولهم بالسفر للخارج للدراسة والحصول على شهادات من الجامعات الدولية وعدم الرجوع مرة أخرى لمصر».

وتقع العاصمة الإجارية الجديدة على حدود مدينة بدر فى المنطقة المحصورة بين طريقى القاهرة/السويس والقاهرة/العين السخنة شرق الطريق الدائرى الإقليمى مباشرة، بعد القاهرة الجديدة ومشروعى مدينتى ومدينة المستقبل، على مساحة 168 ألف فدان أي ما يعادل مساحة سنغافورة.




0
0
0
0
0
0
0