أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي،  الدكتور خالد عبدالغفار، أن نظام التعليم المفتوح القديم تم إلغائه بشكل نهائي، ولن يعود مره أخرى.

وأعلن في تصريحات صحفية، اليوم الخميس، على هامش اجتماع المجلس الاعلى للجامعات، البدء في نظام التعليم المهني الإلكتروني، وفقا لشروط محددة، وكل طالب له حرية قبوله من عدمها، وفقا لاحتياجات كل طالب.

وعلق عبدالغفار، علي مطالب البعض بإعادة النظر في شروط الالتحاق بالتعليم المهني أن المجلس الأعلى للجامعات أقر نظام التعليم المدمج «وليس لنا علاقة بما يطلبة البعض».

وأضاف «ليس لدينا طالب يفرض نوع الشهادة التي يريد أن يحصل عليها والا يبقى المجلسملوش لازمة.. ليس لدينا ما يطلبة المستمعون، وليس من المنطق، ان نستجيب لمطالب الدراسين، ونتجاهل قرارات اللجان العلمية التي أقرت الضوابط التي ينبغي أن يكون عليها التعليم المدمج.

جاء ذلك تعقيبا على اعتراض رابطة التعليم المفتوح، على قرار المجلس الأعلى للجامعات، بشروط التعليم المهني الجديد، وقيامها  بجمع توقيعات من الطلاب المتضررين، لرفع دعاوى قضائية ضد الوزارة.

وتقدمت الرابطة بطلب إلى لجنة التعليم بمجلس النواب، لتقديمهم طلب إحاطة لوزير التعليم العالي، حول القرار وتبعاته على الطلاب.

وأكد الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، أن الجامعة تقوم بتطوير البنية التحتية والتكنولوجية لمركز التعليم المفتوح لمواكبة متطلبات الجودة فى التعليم وقواعدها، وذلك فيما يتعلق بتحقيق مواصفات الخريج وفق أحدث سبل التدريس والتقويم.

ولفت إلى جدية جامعة القاهرة وكلياتها فى تطوير التعليم المفتوح لتعليم إلكترونى مدمج وتقديم ‏برامج مميزة تفى بمتطلبات سوق العمل وتواكب التطورات العالمية فى مجال التعليم عن بعد، مؤكدا تنوع البرامج المطورة ‏ما بين البرامج المهنية، والبرامج الأكاديمية، التى تلبى ‏احتياجات المجتمع.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.