كتب- أسماء يوسف

نفى المتحدث الإعلامي باسم جامعة الأزهر، الدكتور أحمد زارع، إصدار رئيس الجامعة الدكتور محمد المحرصاوي قرار بمنع الطلاب الذين يرتدون «بناطيل مقطعة» من دخول الحرم الجامعي.

وأفادت تقارير صحفية، اليوم الأحد، إصدار رئيس الجامعة تعليمات للأمن ولأعضاء هيئة التدريس بمنع الطلاب الذين يرتدون السلاسل أو الأساور الذهبية أو البنطلونات «المقطعة» من دخول الحرم الجامعي لمدة أسبوع، وفصل من يكرر المخالفة نهائيا.

وقال زارع في تصريح لـ«شبابيك» إن القرار اتخذه عميد كلية اللغة العربية بالمنوفية بصورة فردية، مؤكدا أن القرار لاقى تأييد الجامعة وأعضاء هيئة التدريس «نحن نحييه على ذلك».

وأضاف المتحدث باسم الجامعة: «ينبغي على طالب الأزهر ان يكون قدوة في شكله ومظهره وسلوكه فلا ينبغي أن يذهب طالب العلم إلى قاعات العلم وهو يرتدي أثوابا لا علاقة لها بأخلاقياتنا ولا بيئتنا».

وكشف زارع عن عدم عزم الجامعة على تعميم القرار على جميع الكليات «الأمر متروك للعمداء ونتمنى إن كل عميد يتخذ هذا القرار ومحدش هيمانعه فيه فلا اختلاف على القيم الطيبة».

ومنعت عدد من الجامعات مع بداية أكتوبر الجاري دخول الطلاب للحرم الجامعي بملابس لا تتناسب مع الأعراف الجامعية منها جامعة المنوفية وكلية الزراعة جامعة الإسكندرية.




0
0
0
0
0
0
0