انتهت جامعة الأزهر من طباعة كتابها «المُزهر في التعريف بجامعة الأزهر» الذي أعده المدرس المساعد بكلية الإعلام، الدكتور حسام شاكر، والذي يضم معلومات عن تاريخ جامعة الأزهر ومراكزها البحثية ومدنها الجامعية وخدماتها التي تقدم للمصريين وللوافدين بمرحلتي الإجازة العالية والدراسات العليا.

وقال رئيس الجامعة، الدكتور محمد المحرصاوي، إن هذا الكتاب يعد وثيقة للتعريف بالجامعة حيث تضمن معلومات عن تاريخ كل كلية ونظام الدراسة فيها وأقسامها العلمية والشهادات التي تمنحها إضافة للخدمات التي تقدمها للمصريين والوافدين وذوي الاحتياجات الخاصة بمرحلتي الإجازة العالية والدراسات العليا، وسيكون امتدادا لعدة كتب يتم إنهاءها لتوضيح أنشطتها وخدماتها، مشيرا إلى أن هذا الكتاب من أوائل الكتب  التي تحدثت عن الجامعة بصورة شاملة.

وقدم المحرصاوي في مقدمته للكتاب الشكر لشيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، لدعمه الدائم للجامعة، مؤكدا أنه سيتم توزيع الكتاب على مكتبات الجامعة ومديري الإدارات وبعض السفارات ووسائل الإعلام.

يذكر أن الكتاب أشرف عليه رئيس الجامعة الأسبق وعضو مجمع البحوث الإسلامية، الدكتور إبراهيم الهدهد، ويتضمن 193 صفحة وبه أبواب خاصة بكليات الجامعة البنين والبنات وفرعيها بالوجهين البحري والقبلي، وأخرى عن المراكز البحثية والمدن الجامعية، والوافدين  والمكفوفين والمستشفيات التعليمية والطلابية والمستشفى التخصصي والهيكل التنظيمي للجامعة.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.