أعلنت جامعة الفيوم رفضها لاعتداء الطلاب على سيارة النائب عن دائرة سنورس، منجود الهواري، بعد قيامه بصفع إحدى سيدات الأمن ومشارفته على دهس إحدى الطالبات بسيارته.

وقالت الجامعة في البيان الصادر عنها، اليوم الخميس،  إنها ستفرغ الكاميرات للتحقيق في الواقعة لمعاقبة المخطئين.

وحطم عدد من طلاب الجامعة، أمس الأربعاء، زجاج سيارة النائب منجوود الهواري أمام أبواب الجامعة إثر الواقعة.

وكشفت الجامعة إنهاء الواقعة بتصالح النائب مع سيدات الأمن، وأشارت إلى أن الأمر تم دون ضغوط على الطرفين.

وأكد البيان الرواية المتداولة بتعدي النائب منجود الهواري على سيدات الأمن لرفضهن اصطحاب ابنته المقيدة بالجامعة لإحدى قريباتها داخل الجامعة دون إثبات لقيدها بالجامعة.

وقال البيان إنه بعد الواقعة تم اصطحاب النائب لمكتب رئيس الجامعة لحمايته من الطلاب المعترضين على صفع سيدات الأمن.

وأضاف البيان أنه بعد تدخل رئيس وقيادات الجامعة لاحتواء المشكلة قام النائب بالاعتذار للسيدة وقبل رأسها أمام الجميع، مشيرا إلى أن التصالح تم دون ضغوط على الطرفين.

وأكدت الجامعة احترامها وتقديرها لأفراد الأمن لقيامهم بعملهم دون تجاوز، ورفضها الاعتداء على أي من العاملين بها تحت أي مبرر.

 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، يكتب تقارير بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام من جامعة الأزهر، ومقيم بمحافظة القاهرة