أطلق عدد من طلاب كلية الآداب جامعة عين شمس «إيفينت» ساخر للتجمع في ساحة الكلية، الإثنين 6نوفمبر المقبل، لـ«اللطم» -ضرب الوجه باليد-.

وأرجع أصحاب الدعوة سبب إطلاقها إلى الرغبة في التخلص من ضغوط الدراسة والامتحانات وتراكم المناهج، بالإضافة إلى الضغوط الشخصية والعاطفية.

وقال أصحاب الدعوة عبر «إيفينت» على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «هانعمل لطم جماعي أمام آداب عين شمس وهنصرخ في وش الـstaff بتاع الجامعة -موظفين شؤون الطلبة، دكاترة، الأمن، الخ- ونشد في شعرنا ونحرق الكتب اللي دفعنا فيها فلوس عالفاضي ونرقص حواليها».

الدعوة امتدت لتشمل خريجي الكلية الذين لم ينجحوا في الحصول على فرصة عمل بجانب الطلاب الحاليين «إخواتنا اللي اتخرجوا مشتغلوش وجودكم هيخلينا ننهار أسرع.. محتاجينكم».

وقال الطلاب إنهم مستعدون لتكرار التجمع للبكاء إذا نجحت الفكرة، لست مرات الأولى بعد انتهاء امتحانات منتصف الفصل الدراسي «ميد تيرم»، ومرتين خلال امتحانات نهاية الفصل الدراسي ومرة بعدها ومرتين قبل وبعد النتيجة والأخيرة مع المعيدين بالكلية في امتحانات الماجيستير.

ولاقت الفكرة قبولا من جانب الطلاب فقالت إحدى الطالبات: «يخربيت الجنان بس فكرة عبقرية»، كما تمنت أخرى «ياريت النازله الجايه تكون عند كلية البنات والنبى يعني».

بنما قالت أحدى الخريجات: «انا كخريجة احب اشارك معاكم وهاعمل كده بكل ذمة وهمة عالية جدا وهاجيب الكتب والورق بتاع الـ٤ سنين عشان نولع فيه.. بس في دكاترة بحبهم أوي مش هاعرف أصوت في وشهم اه عشان الصراحة من اولها مطلوبة».


 




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك، متابع لأخبار التعليم ومقيم بمحافظة الجيزة