أثارت صور لتماثيل نشرها مقدم البرامج في قناة دريم، الدكتور خالد منتصر، على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، جدلا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

الشيخ خالد الجندي استنكر نشر الصور، واعتبر أنها منافية للأخلاق وللأعراف المجتمعية، شاكيا منتصر إلى الله.

الإعلامية رشا نبيل تناولت القضية في برنامج «كلام تاني»، ورد الإعلامي خالد منتصر، على انتقاد الداعية الإسلامي خالد الجندي وعضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، قائلًا: «هل يستطيع أن يحدد خالد الجندي عورة الجارية على الهواء؟».

ترجع التماثيل التي نشرها خالد منتصر للنحات الإيطالي جيان لورينزو برنيني في عام 1621، وهي تعبر عن اغتصاب بروزربينا، حيث وضح خالد الجندي أن خالد منتصر قال أوصاف جنسية فاضحة بنوعاً من الجرأة والانكشاف.

وأضاف منتصر، قائلاً: «أنا نشرت صورة لتمثال روماني ومن يستثار منها عليه أن يذهب للعلاج.. وطالب مُلاك قناة DMC بإيقاف برنامج خالد الجندي.. للأسف الدولة تعتمد على أمثال هؤلاء في تجديد الخطاب الديني وخالد الجندي ومعاه 3 شيوخ قعدوا يقسموا عليا في الحلقة».

خالد الجندي قال في برنامجه: «دكتور منسوب للطب ظلمًا وعدوانًا ينشر صور جنسية على الملا عبر صفحته باعتبارها منحوتة، وبيقولك كل شيء ممكن المهم طريقة التناول».

واعتبر الجندي، في برنامج كلام تاني، أن منتصر «هو من يحرض على الازهر الشريف ومجمع البحوث الاسلامية، وشيخ الأزهر وهو من ينشر صور فاضحة تحت مسمى الأخلاق، أي رجل محترم يقبل أن تعرض مثل هذه الصور على بناته هعتذرل لمنتصر على الهواء لو في محامي دكر في البلد يقوم برفع قضية عليه والقانون ياخد حقه».

وتابع: «سيبك من نغمة التحريض والقتل وفرج فودة اللى بيتمسح فيها ونغمة الشهيد الحي اللى هو عايز يعيش فيها».




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الشأن الطلابي، رئيس قسم الجامعة بموقع شبابيك، متابع لأخبار التعليم ومقيم بمحافظة الجيزة