يواجه النادي الأهلي، نظيره الوداد المغربي، في إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا، على أرضية ملعب «محمد الخامس» بالعاصمة المغربية الرباط، في تمام العاشرة من مساء السبت، بقيادة الحكم الجامبي بكاري جاساما.

انتهى لقاء الذهاب، الأسبوع الماضي، على ملعب برج العرب، بالتعادل الإيجابي 1-1، وافتتح صانع الألعاب مؤمن زكريا النتيجة عند الدقيقة الثانية، وتعادل بنشرقي للوداد في الدقيقة الـ17.

يرصد «شبابيك» نتائج المارد الأحمر في مباريات إياب نهائي «التشامبيونزليج» الإفريقي:

إياب نهائي عام 1982

بعد انتهاء مباراة الذهاب، على استاد القاهرة، بين الأهلي وأشانتي كوتوكو الغاني، بنتيجة 3-0، نجح الفريق الأحمر في التعادل بنتيجة 1-1، في مباراة الإياب بمدينة كوماسي؛ ليتوج الأهلي باللقب الإفريقي الأول.

إياب نهائي عام 1983

للمرة الثانية على التوالي، واجه الأهلي نادي أشانتي كوتوكو، في نهائي البطولة، حيث أقيمت مباراة الذهاب في القاهرة، وانتهت بالتعادل السلبي، وفي مباراة الإياب فاز الفريق الغاني بهدف نظيف، ليتوج باللقب.

إياب نهائي عام 1987

تغلب الأهلي على الهلال السوداني، بنتيجة 2-0، في مباراة الإياب التي استضافها استاد القاهرة، بعد انتهاء لقاء الذهاب في أم درمان بنتيجة 0-0.

إياب نهائي عام 2001

توج الشياطين الحمر باللقب، إثر تغلبهم في مباراة العودة، التي أقيمت على استاد القاهرة، على صن دوانز الجنوب الإفريقي، بثلاثية نظيفة، بعد انتهاء مباراة الذهاب بمدينة بريتوريا بنتيجة 1-1.

إياب نهائي عام 2005

التقى أصحاب القلعة الحمراء، مع النجم الساحلي التونسي، وانتهت مباراة الذهاب في سوسة بالتعادل السلبي، وفي القاهرة فاز الأهلي بثلاثية نظيفة، أحرزها أبو تريكة وأسامة حسني ومحمد بركات.

إياب نهائي عام 2006

النتيجة (صفر- صفر) الدقيقة 90 من مباراة الاياب، الحارس عصام الحضري ينفذ ركلة غير مباشرة، تجاه مرمى الصفاقسي التونسي، المهاجم متعب ومن أعلى نقطة، يحول الكرة لفلافيو، الذي بدوره يحول الكرة لأبو تريكة المتواجد على خط الـ18، الماجيكو يسدد على يمين الحارس، الكرة تسكن الشباك، الأهلي يتوج باللقب، وكان لقاء الذهاب في القاهرة، انتهى بالتعادل الايجابي 1-1.

إياب نهائي عام 2007

بعد نجاحه في إنهاء مباراة الذهاب، التي أقيمت بمدينة سوسة، بالتعادل السلبي، سقط الأهلي في مباراة الاياب، التي استضافها ستاد القاهرة، أمام النجم الساحلي، بنتيجة 1-3.

إياب نهائي عام 2008

للمرة الرابعة تواليًا، يتأهل رجال المدرب البرتغالي، مانويل جوزيه، إلى نهائي «الشامبيونزليج» الإفريقي، وهذه المرة واجه الأهلي نظيره القطن الكاميروني.

مباراة الذهاب، انتهت في القاهرة، بنتيجة 2-0، وانتهت مباراة الإياب بنتيجة 2-2 في مدينة جاروا.

إياب نهائي عام 2012

توج الأهلي باللقب السابع، بعد فوزه على الترجي التونسى، في مباراة الإياب بنتيجة 2-1، وكانت مباراة الذهاب انتهت بالتعادل الايجابي بنتيجة 1-1، على ملعب برج العرب بالإسكندرية.

إياب نهائي عام 2013

انتهت مباراة الإياب بين الشياطين الحمر وفريق أورلاندو الجنوب إفريقي، بفوز الأهلى بثنائية نظيفة، أحرزها أبو تريكة والمهاجم أحمد عبدالظاهر، وكانت مباراة الذهاب في جوهانسبرجن، انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري يعمل في الشأن الرياضي، وحاصل على قسم الإعلام بكلية الآداب جامعة حلوان