كشف مدير مكتب وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أحمد الشيخ، عن كواليس عدم حضور رؤساء الجامعات منتدى شباب العالم، قائلًا: «جالنا ميل على السكرتارية الخاصة للوزير بكشف من رئاسة الجمهورية 20 جامعة يطلبون بيانات رؤسائها».

وأوضح لـ«شبابيك»، أن الرئاسة طالبت المعلومات الخاصة برؤساء الجامعات، وتم إحاطة وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبدالغفار الذي كان متواجدا في لندن لحضور مؤتمر تطوير التعليم بما طلبته الرئاسة.

بدوره طالب وزير التعليم العالي سرعة الرد على ميل رئاسة الجمهورية بالمعلومات المطلوبة عن رؤساء الجامعات، وبعد أيام بعثت الرئاسة 20 دعوة بأسماء رؤساء الجامعات الحكومية.

وذكر أن بمجرد وصول الدعوات طالب الوزير السكرتارية الخاصة بإرسالها إلى رؤساء الجامعات، وتحديد عدد من الملفات مع القائم بأعمال أمين المجلس الأعلى للجامعات؛ لمناقشة وزير التعليم العالي رؤساء الجامعات فيها خلال فاعليات المنتدى المنعقد بمدينة شرم الشيخ.

وأضاف الشيخ، بعد توزيع الدعوات والبدء في حجز الفندق، وقبل السفر بثلاثة أيام تم إرسال إشارة تليفونة بالتصديق على سفر 5 رؤساء جامعات هي: «القاهرة، عين شمس، الإسكندرية، قناة السويس، العريش».

وأشار إلى أنه بمجرد إبلاغ وزير التعليم العالي بالأمر تفاجأ به، وطالب مراسلة رؤساء الجامعات والاعتذار لهم.

وأعلن مدير مكتب الوزير، عن عدد الطلاب المرشحين لحضور منتدى شباب العالم، وبلغ 100 طالب من المتميزين والطلاب المتفوقين، وتم اختيار 77 من بينهم.

ولفت إلى أن المتبع في مثل هذه المؤتمرات أن الجامعات الأقرب للفاعالية يتم الترشيح من خلالها، ولما كان مؤتمر الشباب في الإسكندرية تم ترشيح طلاب من جامعات شمال الدلتا، ولما كان في الأقصر تم ترشيح الطلاب  من جنوب الصعيد.

وأعلن أنه تم ترشيح عدد 77 طالب من المتقدمين وتم التواصل معهم من خلال الرئاسة لحجز أماكنهم بالفنادق وتذاكر الطيران، والطلاب من جامعات «عين شمس،حلوان،القاهرة، وقناة السويس».




0
0
0
0
0
0
0