اعترض الرئيس عبدالفتاح السيسي في حوار أجراه مع شبكة «CNBC» الأمريكية، انتقاد الوضع الأمني في مصر، «فنحن في حالة حرب ضد الإرهاب بكل ما تحمله هذه الكلمة من معنى، ومصر في هذه الحرب وحدها، ومصر جادة وصادقة في محاربة الإرهاب، وخلال مواجهتنا لهذا الإرهاب نحرص على عدم الإضرار بأي شخص من المدنيين والأبرياء الذين ليس لهم ذنب في هذه الحرب».

وعن ملف الاقتصاد في مصر، قال السيسي «إن الأوضاع الاقتصادية تتحسن بدرجة كبيرة بفضل مشروع قناة السويس، والمنطقة الاقتصادية، مع تخصيص 5. 1 مليون فدان للزراعة، وإنتاج الأسماك، وإقامة شبكة كبيرة من الطرق».

وأشار الرئيس إلى أن مصر لم تعالج الوضع الأمني في البلاد تماما حتى الآن لكنه يتحسن.

وردا على سؤال بشأن معدلات التضخم في مصر، أجاب السيسي «لابد أن نعترف بأن الاقتصاد المصري يعاني من مشاكل مزمنة، ولكن الإجراءات التي نقوم بها من أجل الإصلاح إجراءات حقيقية، وعندما نقوم بتنفيذ هذه الإجراءات، فإننا نقوم بذلك بطريقة متوازنة لتفادي آثار التضخم على المواطنين».

وتحدث السيسي عن الانتخابات المقبلة في مارس أو أبريل 2018، وأشار إلى التزامه بفترتين رئاسيتين المحددة في الدستور المصري بـ8 سنوات، ويرفض تغيير هذا النظام ويعارض الرئيس عبدالفتاح السيسي تعديل الدستور، وفق حديثه للوكالة الأمريكية.

 




0
0
0
0
0
0
0