أعلن المتحدث باسم جامعة الأزهر، الدكتور أحمد زارع، دعم الجامعة لمقترح ترشيح شيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب، لنيل جائزة نوبل للسلام.

وقال زارع في تصريح لـ«شبابيك» إن ما يقوم به الإمام الأكبر في هذا المجال على مرأى ومسمع العالم يجعل مسألة ترشيحه نبض للمجتمع الإسلامي، مشيرا إلى أن الجامعة ستبحث الخطوات المتبعة للترشيح.

وكان عميد كلية طب الفم والأسنان، الدكتور مصطفى عبدالغني، أطلق عبر صفحته في «فيس بوك» هاشتاج #نعم_لترشيح_ شيخ_الأزهر_لجائزة_نوبل_للسلام، لافتا إلى أن هناك أكثر من مؤسسة تصنيفية اختارت شيخ الأزهر في مقدمة الشخصيات الأكثر تأثيرا في العالم.

وقال عبدالغني إن جولات شيخ الأزهر الخارجية ومؤتمراته العالمية كانت بمثابة بلسم يشفي الجراح ويقضى على العديد من الصراعات العرقية والمذهبية.

ووصف شيخ الأزهر بأنه الإمام الذي يحمل في يده غصن الزيتون؛ ليجوب العالم شرقا وغربا، مؤكدا على أهمية جهوده في سبيل خدمة الإنسانية، والقضاء على الفتن، وفتح آفاق التعاون مع الجميع دون النظر إلى لون أو جنس أو عقيدة، على حد قوله.




0
0
0
0
0
0
0