أحالت وزارة التربية والتعليم، اليوم الإثنين، إدارة مدرسة الاتحاد القومي المشتركة للتحقيق، على خلفية معاقبة مدرس رفض التوقيع على استمارة «كلنا معاك» المؤيدة للرئيس عبد الفتاح السيسي.

وقال المتحدث الإعلامي باسم الوزارة، أحمد خيري، «تم التواصل مع مديرية التربية والتعليم وسيتم تحويل المدرسة إلى الشؤون القانونية للتحقيق»- بحسب تصريحاته للمصري اليوم».

وأضاف: «لم يتم إصدار مثل ذلك القرار بأى مدرسة، كما أن المدرسين غير منوطين بتوزيع استمارات دعم الرئيس».

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا قرار إحالة أحد المدرسين للشئون القانونية لامتناعه عن توقيع استمارة «كلنا معاك» المؤيدة للرئيس عبد الفتاح السيسي.

وجاء القرار الذي أصدرته مدرسة الاتحاد القومي التابعة لإدارة غرب القاهرة التعليمية، أنه تقرر إحالة ياسر محمد محمود عفيفي إلى الشئون القانونية لامتناعه عن توقيع استمارة كلنا معاك للرئيس عبد الفتاح السيسي، وذلك لاتخاذ اللازم ضده.

ووقع على القرار مدير شئون العاملين، نفين سعد، ومدير المدرسة، هشام عثمان، بتاريخ 12 نوفمبر 2017.




0
0
0
0
0
0
0

شارك المقال


صحفي مصري متخصص في الملف الطلابي بموقع شبابيك، حاصل على كلية الإعلام ومتابع لأخبار الأقاليم، مقيم في محافظة الجيزة.