الاولى

الثانية

الثالثة

الرابعة

الخامسة

السادسة

السابعة

الثامنة

التاسعة

العاشرة 

احدى عشر

اثنا عشر 

الثالثة عشر

الرابعة عشر

الخامسة عشر 

السادسة عشر

السابعة عشر

الثامنة عشر

التاسعة عشر 

العشرون

االواحد والعشرون

الثانى والعشرون

الثالث والعشرون 

الرابع والعشرون

الخامس والعشرون

السادس والعشرون

 

السابع والعشرون

 

الثامن والعشرون

مرض التفكير ليس لَهُ علاج، حتى لو استطعت أن تنام , ستحلم بِما تُـفكر بِه.

مرض التفكير ليس لَهُ علاج، حتى لو استطعت أن تنام , ستحلم بِما تُـفكر بِه.

مرض التفكير ليس لَهُ علاج، حتى لو استطعت أن تنام , ستحلم بِما تُـفكر بِه.

مرض التفكير ليس لَهُ علاج، حتى لو استطعت أن تنام , ستحلم بِما تُـفكر بِه.

مرض التفكير ليس لَهُ علاج، حتى لو استطعت أن تنام , ستحلم بِما تُـفكر بِه.

أثار حادث العريش الذي استهدف المصلين في مسجد الروضة بالعريش، سخطًا دوليا شديدًا، حتى أصبح الخبر الأهم الذي يتصدر الصفحات الرئيسية للصحف الأجنبية.

فقد أطلق مسلحون النيران على المصلين بمسجد الروضة في منطقة بئر العبد بمحافظة شمال سيناء، خلال صلاة الجمعة، فضلا عن حدوث تفجيرات في محيط المسجد، مما أسفر سقوط أكثر من 300 قتيل فضلا عن المصابين.

الصحافة الأجنبية عبرت عن استياءها الشديد من هذا الحادث الذي وصفه بالـ«مجزرة» وبأنه يعد تحولًا كبيرا في استراتيجية العناصر المسلحة، من الانتقال من استهداف القوات المسلحة أو الكنائس إلى استهداف المسلمين في المساجد على غرار ما يحدث في سوريا والعراق.

فماذا قالت الصحافة الأجنبية وما تحليلها للحادث؟

هجوم الروضة.. الأكثر دموية في تاريخ مصر

«كان هو الهجوم الإرهابي الأكثر دموية في تاريخ مصر، فقد وقع انفجار خارج محيط المسجد، ثم أطلق المسلحون النار على المصليين بالداخل ليخلفوا ورائهم هذه المجزرة.. ولم يكتفِ المسلحون بذلك بل نصبوا كمائن لسيارات الإسعاف التي تحمل الجثث والمصابين».. هكذا تصف الحادث شبكة «سي إن إن» الأمريكية.

فبعد أن كانت العناصر المسلحة تستهدف الجيش المصري والكنائس، أقدمت على هذا العمل لتقول أن الحكومة المصرية لا تستطيع حماية سكانها، ولإظهار مدى قوة هذه العناصر، كما تنقل الشبكة عن مدير مركز دراسات الشرق الأوسط بلندن، فوزا جرجس.

لماذا يستهدف داعش الصوفيين؟

«الجريمة الأكثر بشاعة وغير المسبوقة التي ترتكبها الجماعات المسلحة في سيناء».. كان هذا هو العنوان الذي اختارته صحيفة «الإندبندنت» البريطانية للتعليق على الحادث.

«استغل المسلحون توقيت صلاة الجمعة الذي يزدحم فيه الناس في المساجد ليطلق النار على المصلين، ويحصد مئات الأرواح».

ورغم أن تنظيم «داعش» لم يعلن مسئوليته عن الحادث حتى الآن، لكن جميع أصابع الاتهام تشير إليه، فهناك عداء قديم بين الجماعات المسلحة والطرق الصوفية، فقد اختطف التنظيم في العام السابق اثنين من قيادات الصوفية ثم قتلهما، فضلا عن رسائل التهديد الذي يبعثها للصوفيين، كما تنقل الصحيفة عن الكاتب في الشئون الأمنية والسيناوية محمد صبري.

وفضلا عن ذلك فهناك سبب أهم لاستهداف داعش للصوفيين، فقد نجحت في تحقيق ما لم تستطع فعله مليارات الدولارات والعمليات العسكرية في سيناء، وهو حماية الشباب الصغير من الاستقطاب على يد هذه الجماعات المسلحة، كما يقول «صبري» للجريدة البريطانية.

العناصر المسلحة استهدفت الصوفيين على غرار ما يحدث في سوريا والعراق من استهداف لمساجد الشيعة؛ رغم أن مصر لا يوجد بها هذا الصراع المذهبي بين الشيعة أو السنة، ورغم أن ملايين المصريين يؤمنون بالطرق الصوفية؛ كما تذكر جريدة «فايناشيال تايمز» البريطانية.

وبعيدا عن الصوفيين، فقد اعتادت الجماعات المسلحة على مهاجمة مواطنين مسلمين، بسبب تعاونهم مع القوات المسلحة المصرية.

صحيفة «هافنجتون بوست» الأمريكية علقت على أن استهداف الصوفيين والمساجد يعد تحولا في استراتيجية الجماعات المسلحة في مصر، والتي كانت مقتصرة على مهاجمة الجيش والشرطة والمسيحيين فقط.

أول ضحايا الإرهاب هم المسلمون

ونشر رسام الكاريكاتير الفرنسي «جان بلانترو»  بصفحته الرسمية المعروفة باسم « Plantu» كاريكاتير لضحايا حادث مسجد الروضة.

هناك عمليات عسكرية كبيرة يقوم بها الجيش المصري في سيناء، لكننا لا ندري لماذا لا نرى أي نتيجة، رغم وعود الرئيس عبد الفتاح السيسي المتكررة لمكافحة الإرهاب.. هكذا ترى «BBC».

هجوم الروضة.. صور وفيديوهات غير صحيحة

شبكة «بي بي سي» حذرت من صور وفيديوهات غير صحيحة تم تداولها في وسائل الإعلام على أنها تخص حادث مسجد الروضة.

الصورة الأولى نشرها موقع «العربي الجديد» تظهر مبنى يتصاعد منه الدخان بينما يزدحم الناس في الخارج حول سيارة إسعاف.




0
0
0
0
0
0
0