أعلن المنسق العام لطلاب حزب العيش والحرية، مؤمن عصام، مشاركة الحركة في انتخابات اتحاد الطلاب للعام الدراسي الحالي 2017-2018، للتمكن من العمل من خلال المسار الوحيد لممارسة النشاط بالجامعات في الوقت الحالي على حسب قوله.

وأوضح لـ«شبابيك» أن قرار المشاركة جاء بهدف التمكن من العمل المقنن على تغيير اللائحة الطلابية وإدماجها بقانون تنظيم الجامعات لتضم النظام التأديبي وتنظيم عمل الاتحادات والأسر.

وأضاف أنهم يستهدفون خلق رأي عام طلابي ضد الطريقة التي تجرى عليها الانتخابات، منتقدا تحديد الشهر الأخير من الفصل الدراسي لإجراءها «طلاب الكليات العملية عندهم امتحانات وطلاب الكليات النظرية مش موجودين».

ويفسر وجود شرط لاعتماد نتيجة الانتخابات في اللائحة الطلابية بحضور الأغلبية المطلقة من طلاب الكلية أو 1000 طالب أو 20% أيهما أقل في حالة لم يتحقق الشرط الأول وضع لتعيين أشخاص بعينهم لخدمة النظام السياسي القائم.

ويتوقع شطب العديد من المرشحين المنافسين لمن وصفهم بالمدعومين من إدارات رعاية الشباب لتوجيه نتيجة الانتخابات.

وكان وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، أعلن الخميس 23 نوفمبر الجاري، إجراء انتخابات الاتحادات الطلابية بمختلف الجامعات المصرية الأربعاء 29 نوفمبر، على أن تنتهي الخميس 14 ديسمبر المقبل.

واعتمد مجلس الوزراء اللائحة الطلابية بموجب القرار رقم 2523 لسنة 2017 بتاريخ 22 نوفمبر الجاري، وذلك عقب انتهاء مجلس الدولة من مراجعتها.




0
0
0
0
0
0
0