شدد رئيس اللجنة العليا لانتخابات اتحاد طلاب جامعة بورسعيد على استبعاد المرشحين المنتمين لكيانات «إرهابية».

وقال الدكتور ندا الحسيني لـ«شبابيك» إن لجنة الانتخابات برئاسته ستعهد بمراجعة ملفات الطلاب المتقدمين للترشح للانتخاب على مستوى 13 كلية بالجامعة.

استبعد في الوقت ذاته أن يتقدم لاتحاد الطلاب أيا من المنتمين لـ«جماعات إرهابية» وفق وصف اللائحة الطلابية.

وأشار إلى أن ملفات طلاب بورسعيد في المدينة الجامعية تراجعها الأجهزة المعنية قبل التسكين للتأكد من سلامة انتمائهم.

رعاية الشباب في الجامعة فتحت أبوابها لاستقبال الطلاب المرشحين من الساعة التاسعة صباحا، وستستمر حتى الخامسة مساء، وفق تصريح لرئيس لجنة الانتخابات.

وأشاد الدكتور ندا وهو نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، بـ«العملية الانتخابية التي تعطي الطالب الحق في انتخاب ممثله».

وبدأت اليوم الأربعاء إجراءات انتخاب اتحاد طلاب الجامعات الحكومية.

وتستقبل 25 جامعة مصرية أوراق الطلاب الراغبين في الترشح بكل كلية على مستوى الجمهورية.

وتشترط اللائحة المنظمة لعمل الانتخابات أن يرفق المرشح بأوراق التقديم ما يفيد ممارسة النشاط الطلابي قبل ذلك إلى جانب نسخة من برنامجه الانتخابي.

ويأخذ مركز عدالة الحقوقي على اللائحة الطلابية عدة ملاحظات أهمها أن قرار الاتحاد مشروط تنفيذه بموافقة موظفي الجامعات.

وألغت اللائحة الجديدة اتحاد طلاب مصر الأمر الذي اعترضت عليه حركات ناشطة في العمل الطلاب إلى جانب 6 اتحادات جامعية.

وتكتفي بإجراء الانتخابات على مستوى الكليات ثم الجامعات فقط.

وتوقفت الاتحادات العام الماضي لحين إقرار اللائحة الجديدة، وقبل ذلك أجريت الانتخابات للمرة الأولى منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي في عام 2015 واستحوذ عليها طلاب مستقلون ومحسوبين على حركات سياسية معارضة.

وعُرف عن مكتب اتحاد طلاب مصر 2015 انتقاده اللاذع لرئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، بسبب القبض على طلاب معارضين لاتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية قبل إقرارها.




0
0
0
0
0
0
0