نفي الفريق أحمد شفيق اختطافه وأكد تمتعه بالحرية، مؤكداً أنه مقيم في فندق متميز بنفس منطقة سَكنه، وذلك في أول ظهور تلفزيوني له.

وقال في مداخلة هاتفية ببرنامج «العاشرة مساءً» على دريم 2،: فور وصولي مطار القاهرة، استقبلني مسؤولون كبار، وتحركت السيارة إلى فندق متميز، بجانب منزلي.

وأشار إلى أنه لا يستطيع السكن في منزله حالياً، بسبب إغلاقه لنحو 5 سنوات، ويحتاج إلى إعادة ترتيب.

كما قدم اعتذاره عن الفيديو الذي نشرته قناة الجزيرة، مؤكدًا بأنه جار التحقيق في كيفية حصول الجزيرة على الفيديو الذي أذاعته الجزيرة، وتكليف المحامي الخاص به برفع قضية على القناة.

وأشار إلى أن الفيديو الذي أذاعته «الجزيرة» لم يكن مُعداً لإذاعته في هذا التوقيت، والفيديو الأصلي أرسله إلى وكالة «رويترز».

كانت  دينا عادلي حسين، محامية الفريق أحمد شفيق أعلنت عن تواجده بأحد فنادق مدينة القاهرة الجديدة.

وقالت عادلي، عبر صفحتها على فيسبوك: تم مقابلة الفريق شفيق منذ ساعة في أحد فنادق القاهرة الجديدة والاطمئنان على صحته.

جدير بالذكر أن السلطات الإماراتية رحلت الفريق أحمد شفيق، أمس السبت، على متن طائرة خاصة إلى القاهرة؛ بعد أيام قليلة من ظهوره على قناة «الجزيرة»، ليعلن من خلالها قيام دولة الإمارات بمنعه من السفر، بعد إعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية 2018.




0
0
0
0
0
0
0