ما بين الخيارات المفتوحة التي تحدث عنها بيان جامعة القاهرة للتنديد بقرار إعلان دونالد ترامب بتبعية القدس كعاصمة لدولة إسرائيل، والرد القوي لطلاب الجامعة الأمريكية بالقاهرة، نتناول رد فعل الجامعات المصرية على عملية «تهويد القدس».

جامعة القاهرة خيارات مفتوحة

استنكرت جامعة القاهرة، إعلان رئيس الولايات المتحدة الأمريكية الاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل، وكل ما يترتب على ذلك من آثار.

وفي بيان للجامعة اليوم الخميس، أكدت الجامعة على أن هذا الإعلان مخالف للحقائق التاريخية الثابتة واستهانة بقرارات الشرعية الدولية، «فالقدس عربية وسنستردها يوما ما».

واعتبر رئيس الجامعة محمد عثمان الخشت، أن «جميع الخيارات مفتوحة لدى قيادات وأعضاء هيئة التدريس والطلاب بالجامعة للتنديد بهذه القرارات الجائرة، والتي لن تغير من الحقيقة شيئا، ولن يؤثر على الوضعية التاريخية والدينية والقانونية لمدينة القدس الشريف».

دمنهور مظاهرات الطلاب ممنوعة

وصف رئيس جامعة دمنهور، الدكتور عبيد صالح، القرار بـ«الخطير والطائش»، مؤكدًا الرئيس الأمريكي لم يحترم الشعوب العربية وأثار غضبهم بقراره.

وطالب الفصائل الفلسطينية والحركات بالتوحد «أهل البيت لازم يتحدوا، ولو كانوا متحدين مكنش حصل ده».

ورفض «صالح» فكرة تنظيم الطلاب وقفات احتجاجية داخل الحرم الجامعي لرفض إعلان «ترامب»، موضحا «دي أنا بعتبرها من الممارسات السياسية المرفوضة، لأنها هتفتح الباب لأي حد عاوز يعمل وقفات علشان سوريا وليبيا والعراق واليمن وأي حدث هيحصل، ومينفعش أسمح بده في الجامعة».

«جيش محمد سوف يعود» من جامعة الفيوم

جامعة الفيوم صاحبة الرد الأول ضمن الجامعات المصرية، والتي تظاهر فيها عشرات الطلاب، تنديدا بقرار الرئيس الأمريكي بنقل سفارة بلاده إلى القدس المحتلة وإعلانها عاصمة لإسرائيل.

شارك في المسيرة مستشار رئيس الجامعة للأنشطة الطلابية والأزمات، الدكتور خالد عطاالله، مرددين هتافات: «واحد اتنين حكام العرب فين، خيبر خيبر يا يهود جيش محمد سوف يعود».

جامعة طنطا تستأذن الأمن للاحتجاج

نائب رئيس جامعة طنطا، الدكتور مدثر أبو الخير، وصف إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، القدس عاصمة لإسرائيل بـ«القرار ظالم بكل المقاييس».

وشدد على الطلاب الراغبين في إظهار أي رد فعل تجاه قرار ترامب؛ بإنهاء التصريحات اللازمة واستئذان الجهاز الأمني أولا.

جامعة المنصورة.. ملناش دعوة

على استحياء يعلق نائب رئيس جامعة المنصورة لشئون التعليم والطلاب، الدكتور أشرف عبد الباسط، قائلًا: «لن تأخذ الجامعة أي خطوة أو موقف أو تقيم وقفات احتجاجية تجاه اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل».

وأعتبر عبدالباسط، أن الجامعة ليست مكانا لممارسة الأعمال السياسية ولا تبدي رأيها في أي حدث سياسي، مضيفًا: «لو الطلاب عايزه الجامعة توفرلهم تصريحات لإقامة وقفة تضامنية مع القدس».

جامعة الأزهر.. فرصة لمزيد من الإرهاب

حذرت جامعة الأزهر من العواقب الوخيمة للقرار، وما ينتج عنه من تأجيج لمشاعر الغضب لدى جموع المسلمين، وتهديد السلم العالمي، وتعزيز روح الانقسام والكراهية.

واعتبرت أن القرار يعطي الإرهاب فرصة لتبرير وممارسة أفعاله الإجرامية المرفوضة.

بينما يرى مستشار رئيس جامعة الأزهر لشئون المدن الجامعية، الدكتور جمال عبد ربه، ضرورة مقاطعة المنتجات الأمريكية.

الجامعة الأمريكية صاحبة الرد الأقوى والأسرع

تظاهر عدد كبير من طلاب الجامعة الأمريكية، اعتراضا على قرار ترامب، وكان لها السبق في رد الفعل على مستوى الجامعات المصرية الحكومية والخاصة.

الطلاب رددوا هتافات «تسقط إسرائيل واللي بيدعم إسرائيل، بالروح والدم نفديكي يا فلسطين، فين الأمة العربية.. فلسطين عربية.. إسرائيل إرهابية».

ولم تقدم أي من الجامعات الحكومية على تنظيم فاعلية مماثلة سوى جامعة الفيوم التي تظاهر العشرات من طلابها.

سوهاج.. لن نحجب تعبير الطلاب عن رأيهم

عبر رئيس جامعة سوهاج، الدكتور أحمد عزيز، عن رفضه للقرار، ويرى بأن توقيت الإعلان غير مناسب، ويؤثر سلبا على القضية.

وقال رئيس الجامعة إن القرار تعديا واضحًا على مشاعر المسلمين المحبين للسلام، ويرى أن تلك الخطوة تُرجع الصراع إلى بداياته.

وأعلن تنظيم عدد من الفاعليات لتوعية الطلاب بخطورة القرار، كما أنه لن يحجب رأي أو رغبة أي طالب في التعبير عن رأيه تجاه القضية.

المنيا تهاجم القرار: تصعيد خطير

هاجمت جامعة المنيا إعلان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مدينة القدس عاصمة لإسرائيل، معتبرة إياه تصعيدا خطيرا بالمنطقة يدمر كل فرص السلام.

وقالت الجامعة في بيان لها الخميس، إن القرار الأمريكي ضرب بعرض الحائط مكانة القدس في نفوس العرب المسلمين.

بني يوسف تمنع تضامن الطلاب مع القضية

نائب رئيس جامعة بني سويف لشؤون التعليم والطلاب، الدكتور محمد خضر، أعلن أنه غير مسموح للطلاب تنظيم وقفات احتجاجية بخصوص القضية الفلسطينية داخل الجامعة.

وقال إن الجامعة تشهد حاليا انتخابات اتحادات الطلاب ويتخوف من إدخال حرم الجامعة في معترك السياسة.

قناة السويس: المعارضة من المكاتب

رئيس جامعة قناة السويس، الدكتور ممدوح غراب، رفض قرار الرئيس الأميركي، دونالد ترامب بإعلان القدس عاصمة لإسرائيل، قائلًا: «القدس عربية وعاصمة فلسطين الأبدية».

واستنكر عبر حديثه مع «شبابيك»، قرار الرئيس الأميركي، مؤكدًا: «لن يكون هناك أي دعم أقليمي أو دولي لهذه القرارات المنفردة».

وعن دعم القضية بالوقفات الاحتجاجية داخل الحرم قال «إنه عبر مكاتبنا ومجالس الكليات والأقسام نستطيع التعبير عن رفضنا لمثل هذه القرارات».




0
0
0
0
0
0
0