أنهت الجامعات المصرية انتخابات اتحادات طلاب الكليات والجامعة الخميس 14 ديسمبر الجاري، وتولى أغلب الطلاب مناصبهم بالتزكية، أو بالتعيين بعدما فشلت الانتخابات بعدم حضور النصاب القانوني للناخبين في معظم الكليات.

رؤساء اتحادات جامعات القاهرة وعين شمس وحلوان والمنصورة المنيا تحدثوا عن برامجهم للمستقبل ورؤيتهم لطبيعة النشاط بالجامعة.

ندعم قيادتنا

يرى رئيس اتحاد جامعة القاهرة، شادي محمد، ورئيس اتحاد جامعة المنصورة، عمرو البوصيلي أن الجامعة مكانا للعلم ولممارسة الأنشطة غير السياسية، ويقولا إن من يرغب في ممارسة العمل السياسي يخرج من أسوار الجامعة ويفعل ما يشاء.

ويشترط رئيس اتحاد جامعة حلوان لممارسة النشاط السياسي أن يتوافق اتجاهه مع سياسة الدولة والجامعة ممثلا عن ذلك بدعم القضية الفلسطينية، ويؤكد وقوف اتحاد الجامعة مع قيادتها والدولة ودعمهما في جميع القرارات.

رئيس اتحاد طلاب جامعة المنيا، خالد رشاد، أعلن وقوف الاتحاد ضد أي حركة أو جماعة تسعى لهدم الوطن وبث أفكار مغلوطة متسترة بعباءة الدين من خلال اللقاءات الفكرية.

ويخرج رئيس اتحاد جامعة عين شمس، أسامة المرشدي، بالاتحاد من دائرة الصراع السياسي معلنا استعداده لخدمة أي طالب ينتمي للجامعة بعيدا عن انتماءاته، ويشير إلى ابتعاد الحركات السياسية عن المجتمع الطلابي على أرض الواقع كما كان سابقا.

الإرهاب والتحرش قضايا الاتحادات

اتفق رؤساء اتحادات الجامعات الخمسة على أهمية توعية الطلاب بالنشاط الطلابي الذي يرتكز على تنمية الجانب الثقافي وتنمية روح الانتماء لديهم وذلك من خلال الندوات والدورات التدريبية.

ويهتم رئيسا اتحادي جامعتي القاهرة والمنصورة بملف مناهضة التحرش والعنف ضد المرأة. يقول شادي محمد إن أهميته تأتي لمخالفة تلك السلوكيات لعقائد وطباع المجتمع، ويوضح عمر البوصيلي أن ذلك سيتم بالتعريف بدور المرأة الحقيقي ومكانتها.

ويجتمع رئيسا اتحادي جامعتي المنيا والمنصورة على أهمية توعية الطلاب بخطورة الموقف الذي تمر به مصر في التعامل مع ملف الإرهاب وحماية الطلاب من محاولات الاستقطاب، وتعليمهم أسس مواجهة هذا الفكر.

لائحة تجمع الطلاب

ويثني رؤساء اتحادات جامعات القاهرة وحلوان والمنيا على اللائحة الطلابية الجديدة، ويرونها توافقية تجمع الكيانات الطلابية ومناسبة للجميع.

وأشار رئيس اتحاد جامعة حلوان إلى إعطاء اللائحة التي اعتمدت في نوفمبر الماضي، الحق لذوي الاحتياجات الخاصة بتواجد ممثل عنهم في الاتحاد.

ويأخذ رئيس اتحاد جامعة القاهرة على اللائحة اشتراط حضور الأغلبية المطلقة «50%+1» من إجمالي طلاب الفرقة لصحة الانتخابات، معلنا عزمه طرح فكرة تعديلها بأول اجتماع لمجالس اتحادات الجامعات.

اللائحة الطلابية الجديدة وجه لها الكثير من الانتقادات بشأن مواد يزعم البعض أنها تقيّد عمله وتجعله تابعا للإدارات الجامعية.

اقرأ المزيد

تابع ولا يملك من أمره شيء.. 7 قيود على عمل اتحاد الطلاب في اللائحة الجديدة

تقرير حقوقي من مركز عدالة للحقوق والحريات ينتقد اللائحة الطلابية الجديدة

وافتقدت الجامعات المصرية للمشهد الانتخابي الساخن المعتاد في اتحاد الطلاب، ويرجع ذلك إلى قلة أعداد المرشحين المتقدمين وإجراء الانتخابات قبل أيام من امتحانات نهاية الفصل الدرسي الأول.

وزادت أعداد الطلاب المعينين في اتحادات طلاب الكليات عن الانتخابات السابقة.

وتأخذ كيانات طلابية واتحادات سابقة، على وزارة التعليم العالي تأجيل الانتخابات إلى ما قبل نهاية الفصل الدراسي الأول، في الوقت الذي ينشغل فيه الطلاب بالمذاكرة والاستعداد للاختبارات.

وتقول وزارة التعليم العالي إنها حرصت على إجراء الانتخاب هذا العام.

وخلت القوائم المنافسة من طلاب الحركات الطلابية المعارضة المعروفة بنشاطها المتزايد عقب ثورة يناير 2011.



المصدر

الوطن

0
0
0
0
0
0
0