اجتمع وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، بمجلس إدارة المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد.

وأكد الوزير على ضرورة وضع دراسة ميدانية لتطوير المعهد بما يحقق نقلة نوعية في أدائه، ويساهم في خطة التنمية المستدامة للدولة 2030، مشيراً إلى أنه جاري إعداد المعايير والضوابط والقواعد التي سيتم من خلالها تقييم أداء المراكز والمعاهد والهيئات البحثية، وقياس مؤشرات الابتكار بها، وتفعيل الدور الرقابي للوزارة لكل ما يتم داخل المراكز والهيئات البحثية.

وأوضح «عبد الغفار» أنه سيتم ربط الميزانيات المقررة لكل مؤسسة بحثية بأدائها ونشاطها العلمي اعتبارًا من العام المالي القادم، مشدداً على ضرورة محاسبة المقصرين سواء في الناحية البحثية أو الانتظام طبقاً للمعايير والقواعد المنظمة لذلك، والتصدي للأخطاء بكل حزم.



0
0
0
0
0
0
0