تنظم أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا غداً الثلاثاء، المنتدى الثالث لتسويق مخرجات البحث العلمي، بحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبدالغفار، ورئيس أكاديمية البحث العلمي، الدكتور محمود صقر.

وبحسب بيان صادر عن الأكاديمية، يركز المنتدى الثالث على استعراض المخرجات البحثية الناتجة عن المبادرات والمشروعات التي قامت أكاديمية البحث العلمي و التكنولوجيا بتمويلها والإشراف على تنفيذها لمواجهة بعض التحديات التي تواجهها الصناعة.

تأتي الفاعلية بالتعاون مع الجامعة الأمريكية والمركز القومي للبحوث وجامعة أسيوط ومدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا وجامعة بني سويف ومركز البحوث الزراعية والمعهد القومي لعلوم البحار والمصايد.

وقال وزي رالتعليم العالي، إن المنتدى هو أحد الآليات التي تتبناها الوزارة ممثلة في الأكاديمية للمساعدة في تسويق مخرجات البحث العلمي ودعم الارتباط الدائم والفعال للبحـث العلمـي باحتياجات المجتمع المصري والصناعة الوطنية وتطويـر الإنتاج المحلي وزيادة قدرته التنافسية، ويأتي ذلك ضمن الخطة الإستراتيجية والتنفيذية لأكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا والتي تولى أهمية قصوى لتطبيق مخرجات البحث العلمي ودعم الابتكار والابتكار المجتمعي ونقل وتوطين التكنولوجيا وتعميق التصنيع المحلي.

من جانبه صرح رئيس الأكاديمية الدكتور محمود صقر، أنه سيتم عرض عدد من المشروعات القابلة للتسويق في مجالات الصحة  والبتروكيمياويات والأسمدة والنقل والزراعة ومن أهمها ماكينة حقن الأمونيا وهى مصممة للعمل طبقاً لطبيعة الأراضي المصرية ومعظم قطع غيارها متوفرة داخل جمهورية مصر العربية، وتطوير الشريحة الطبية التي يمكن استخدامها في الكشف والتعرف علي العديد من الأمراض بالتعاون مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، وتقنية منخفضة التكاليف لبناء الطرقبالتعاون مع جامعة بني سويف.

كما سيتم استعراض تكنولوجيا متطورة لتحضيرأسمدة يوريا ممتدة المفعول ورخيصة مغلفة ببوليمرات طبيعية قابلة للتحلل بالتعاون مع مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا بهدف رفع كفاءة هذا النوع الهام من الأسمدة وتقليل الفاقد منها وتقليل أي ضرر ناتج عنها للبيئة المحيطة وإنتاجها على المستوى النصف صناعي بالتعاون مع الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات.

أيضا سيتم عرض نموذج لمزرعة بحرية مستدامة ومتكاملة لإنتاج المأكولات البحرية والمواد الحيوية الدقيقة والوقود الحيوي بالتعاون مع المعهد القومي لعلوم البحار والمصايد بهدف إقامة صناعات قوميه متخصصة قائمة على الطحالب.

وعرض جهاز لعزل الحامض النووي الريبوزي لربط منظومة الكشف السريع للأمراض مثل الالتهاب الكبد الوبائي وهو يعد من الأجهزة الهامة في المعامل البحثية في مجال الهندسة الوراثية.

يشار إلى انه تم عقد المنتدى الأول في فبراير 2017 والمنتدى الثاني في مايو 2017 بالتعاون مع عدة جهات حكومية وخاصة، وتم خلال المنتدى الثاني تدشين مبادرتين جديدتين الأولى حاضنة العقول المصرية والثانية تشمل مسابقة وطنية لتصنيع سيارة كهربائية مصرية الصنع وإطلاق رالي القاهرة لسيارات السباق وكذلك مركز للبحوث والتطوير في مجال صناعة السيارات بإجمالي تمويل 37 مليون جنيه.




0
0
0
0
0
0
0