أعلن محمود كامل، عضو مجلس نقابة المحامين، قيام محافظة الإسكندرية بالحجز على أموال نقابة الصحفيين.

وكتب محمود كامل، على صفحته بموقع فيس بوك: سبق أن حذرت مع ٤ من زملائي أعضاء مجلس نقابة الصحفيين من خطورة عدم دعوة النقيب والسكرتير العام لانعقاد المجلس سوى ٨ مرات على مدار دورة هذا المجلس.

وأوضح: حذرنا من أن مصالح الزملاء أعضاء الجمعية العمومية أصبحت على المحك، طالبنا أمس بعقد اجتماع طاريء لمناقشة كل الملفات المغلقة وبحث حل الأزمات التي لا تنتهي، ولم نتلق أي استجابة، لنصحو اليوم على كارثة قيام محافظ الإسكندرية بالحجز على أموال النقابة مقابل مديونية أرض نادي الصحفيين بالإسكندرية البالغة ٣١ مليون جنيه، وهي كارثة أوقفت صرف أي مبالغ خاصة بالعلاج والمعاشات وكافة أنشطة النقابة.

وتابع: «رغم أن الزميل جمال عبدالرحيم طرح حلا للأزمة منذ ٣ أشهر خلال اجتماع المجلس، وذكر تفاصيل اجتماعه مع الأستاذ يحيى قلاش نقيب الصحفيين السابق بمحافظ الإسكندرية، الذي تم الاتفاق خلاله على قيام النقابة بدفع ٥٠٠ ألف جنيه مع جدولة بقية المبلغ و إنهاء إجراءات تراخيص البناء لحل الأزمة، لكن للأسف لم يعر المجلس هذا الطرح اهتماما، فالكارثة كانت تستدعي تحركا عاجلا بعقد اجتماع طاريء اليوم، ولكن للأسف هواتف النقيب والسكرتير العام وأمين الصندوق ترفع شعار "الهاتف الذي طلبته غير متاح من فضلك حاول الاتصال في وقت لاحق».

 




0
0
0
0
0
0
0