حصلت الباحثة بقسم الهندسة الكيميائية بكلية الهندسة جامعة المنيا، جيهان قطب، على أفضل رسالة دكتوراه على مستوى الجامعات المصرية الحكومية والخاصة، بعنوان «إنتاج مواد متناهية الصغر باستخدام تقنية المياه ماقبل الظروف الحرجة وذلك لاستخدامها في التطبيقات المختلفة».

وحصلت «قطب» على هذا المركز في المسابقة التي نظمها لجنة القطاع الهندسي بالمجلس الأعلى  للجامعات.

وكرمت جامعة المنيا الفائزة في احتفالية عيد العلم، معلنة أنها تمكنت من نشر ستة أبحاث في مجلات علمية دولية كبيرة ذات معامل تأثير عالي.

وأوضحت الباحثة جيهان قطب أن رسالتها العلمية المقدمة تهدف إلى إنتاج مواد نانومترية مختلفة التركيب واستخدامها في العديد من التطبيقات، حيث توصلت إلى عدة نتائج كان أهمها إنتاج النانو سيليكا من المخلفات الزراعية مثل قش والأرز، والتي ثبتت كفاءتها في معالجة المياه الملوثة وإزالة الأصباغ والمعادن الثقيلة وغيرها من الملوثات، بالإضافة إلى إمكانية معالجة المياه الملوثة بتقنية التحلل الضوئي وهي واحدة من أكثر عمليات المعالجة فعالية، كما تم إنتاج أغشية غير عضوية وأخرى عضوية معتمدة على الألياف النانومترية المنتجة بطريقة العزل الكهربائي والتي تستخدم في العديد من التطبيقات مثل معالجة المياه الملوثة وتحلية مياه البحر وأيضا في فصل الزيوت ومنتجات البترول عن المياه، أيضا تم إنتاج مواد نانومترية أخرى واستخدمت كمواد أقطاب جديدة في أجهزة تخزين الطاقة مثل خلايا الوقود والمكثفات الفائقة.


 

 

 

 




0
0
0
0
0
0
0