أمرت نيابة أمن الدولة العليا، منذ قليل بحبس محافظ المنوفية هشام عبدالباسط ورجلي أعمال 4 أيام احتياطيا على ذمة التحقيقات في القضية المتهمين فيها بتقديم وتلقي رشوة.

ووفقا لمصادر فإن تحقيقات النيابة التي تمت بإشراف المستشار خالد ضياء الدين المحامي العام الأول استمرت قرابة 20 ساعة، مع المتهمين، واستجوب فيها فريق التحقيق الذي يرأسه المستشار محمد وجيه المحامي العام المتهمون الثلاثة في الاتهامات المنسوبة لهم.

وكانت هيئة الرقابة الإدارية قد ألفت القبض على محافظ المنوفية الدكتور هشام عبد الباسط، ورجلي أعمال، لتورطهم في وقائع فساد.

وذكرت مصادر أن محافظ المنوفية تورط في تخصيص قطعة أرض لأحد رجال الأعمال مقابل رشوة، وأن الهيئة نجحت في رصد القضية وتسجيل المكالمات الهاتفية التي تمت بين المحافظ ورجلي أعمال إلى أن تم القبض عليهم الأحد الماضي.

المحادثات الهاتفية المسجلة كشفت عن اتفاقه مع رجلي أعمال لتسهيل حصولهم على قطعة أرض عن طريق التخصيص، بالمخالفة لأحكام القانون، مقبل الحصول على رشاوي مالية.




0
0
0
0
0
0
0