أعلن الفريق سامي عنان ترشحه لرئاسة الجمهورية في فيديو بثته صفحة «سامي عنان رئيسا لمصر 2018» في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت.

وقال رئيس أركان حرب القوات المسلحة سابقا، إنه شكل فريقا رئاسيا يضم المستشار هشام جنينة كنائب له لحقوق الإنسان، والأستاذ بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية حازم حسني، نائبا لشئون الثورة المعرفية والتميكين السياسي، ومتحدثا رسميا باسم الحملة.

وطالب مؤسسات الدولة بالوقوف على الحياد من جميع المرشحين، وحذر من الانحياز لـ«رئيس قد يغادر منصبه خلال أشهر قليلة»، في إشارة لرئيس الجمهورية الحالي عبدالفتاح السيسي.

ودعا المواطنين لاستمرار تحرير توكيلات ترشحه في الشهر العقاري.

وعدد عنان أسباب ترشحه، من تردي الأحوال المعيشية للشعب، وتآكل قدرة الدولة المصرية على التعامل مع ملفات الأرض والمياة والمورد البشري.

وأشار إلى وجود سياسات خاطئة حملت الجيش المصري مسئولية المواجهة دون سياسات رشيدة تمكن القطاع المدني من القيام بدوره.

وتحدث المرشح الرئسي عن ضرورة تقاسم السلطة بين مؤسسات الدولة التشريعية والتنفيذية والقضائية، وبناء نظام سياسي تعددي يحترم الدستور والقانون ويحافظ على روح العدالة ويحترم كرامة وإرادة الشعب.

 



0
0
0
0
0
0
0