تحتضن جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا بدءا من اليوم السبت، ولمدة أسبوعين فعاليات دورة التربية العسكرية المطبقة حديثا على طلاب الجامعات الخاصة والأهلية،  كمادة إجبارية، بمشاركة 1700 طالبا من طلاب الجامعة وجامعتي الأهرام الكندية والنيل.

يأتي ذلك في إطار بروتوكول التعاون الموقع بين وزارتي الدفاع، والتعليم العالي، والذي ينص على إدراج مادة التربية العسكرية ضمن المنهج الدراسي للطلبة الذكور المصريين، بجميع الجامعات الخاصة والأهلية، بدءا من العام الجامعي (2016-2017).

كما نص البروتوكول على عدم اعتماد معادلة شهادات التخرج للطلاب من المجلس الأعلى للجامعات دون اجتياز مادة التربية العسكرية.

وأعلنت منسق جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا للتربية العسكرية، الدكتورة ياسمين الكاشف، عن تشكيل لجان عمل تطوعية من طلاب الفرق الدراسية المختلفة من كليات الجامعة؛ لاستقبال الطلاب والرد على تساؤلاتهم وتسجيل بيانات الحضور وتوزيع الزي الموحد وبطاقات التعارف.




0
0
0
0
0
0
0