كان لافتا أن تتغافل جامعات مصرية عن الاحتفال بالذكرى السابعة لثورة يناير، والاكتفاء بتهنئة الشعب المصري بعيد الشرطة.

وفي المقابل، ضمت 6 جامعات التهنئة بذكرى الثورة وعيد الشرطة في بيان واحد، وزارت وفود جامعية مديريات الأمن لتقديم التهنئة.

كما أن جامعات القاهرة الكبرى «القاهرة، عين شمس، حلوان» لم تصدر أي بيانات، عن الثورة أو عيد الشرطة.

تجاهل ذكرى الثورة

8 جامعات وهم «الاسكندرية، طنطا، أسيوط، كفر الشيخ، المنيا، بنها، دمنهور، بورسعيد»، هنأت المصريين بعيد الشرطة متجاهلة التهنئة بذكرى الثورة.

وزارت وفود من بين هذه الجامعات مديريات الأمن لتقديم التهنئة للقيادات الشرطية.

ويرى عضو حركة 9 مارس لاستقلال الجامعات وأستاذ الجيولوجيا بجامعة حلوان، الدكتور يحي القزاز، أنه لا يوجد أي مبرر لإصدار الجامعات بيانات تهنئة بعيد الشرطة أو ثورة يناير.

ويعتبر في حديثه لشبابيك أن بيانات الجامعات للتهنئة بعيد الشرطة «نوعا من النفاق أو التملق، هدفها أن يثبت رئيس كل جامعة وجوده وحرصه على الاستمرار في منصبه».

وشدد «القزاز» على ضرورة أن يتحدث رؤساء الجامعات عن أنفسهم في مثل هذه المناسبات، ولا يتحدثون باسم الجامعة أو باسم مجلس الجامعة.

لكن رئيس جامعة حلوان قال إنهم أرسلوا برقيات للسلطات التنفيذية بما فيهم مؤسسة الرئاسة للتهنئة بثورة يناير وبعيد الشرطة، وأوضح لشبابيك: «مينفعش يكون فيه حدثين عظيمين زي ثورة يناير وعيد الشرطة والجامعة متهنيش الشعب أو الجهات التنفيذية».

وأشار رئيس جامعة دمنهور، الدكتور عبيد صالح، أنه كلف العلاقات العامة بنشر التهنئة بالثورة وعيد الشرطة على الموقع الرسمي للجامعة وإرسالها للمؤسسات الصحفية، مضيفا لشبابيك: «روحت بنفسي للقيادات الأمينة في مديرية أمن البحيرة وقدمتلهم التهنئة مع وفد من الجامعة».

وبمراجعة البيانات والموقع الرسمي لجامعة دمنهور، فقد اقتصرت التهنئة على عيد الشرطة، دون إشارة لثورة يناير.

واعتبر رئيس جامعة طنطا، الدكتور مجدي سبع، أن عيد الشرطة يمثل علامة فارقة في تاريخ مصر.

وأكدت البيانات الصادرة من الجامعات الثمانية على دعم قوات الشرطة مؤكدين على تقديرهم «لما يبذلوه لحماية الوطن».

اقرأ المزيد

رؤساء جامعات عن 25 يناير: ثورة شباب ضلّت طريقها

في الذكرى السابعة لثورة 25 يناير، استىطلع شبابيك رأي عدد من رؤساء الجامعات عن ما تمثله لهم الثورة بمناسبة ذكراها السابعة

التهنئة بالثورة وعيد الشرطة

واختلف الأمر في 6 جامعات أخرى وهم «بني سويف، المنوفية، سوهاج، الزقازيق، السويس، الفيوم» واحتوت بياناتها التهنئة بذكرى الثورة وبعيد الشرطة.

كان بيان جامعة المنوفية الأكثر وضوحا في الحديث عن ذكرى ثورة 25 يناير، ونشر الموقع الرسمي تهنئة رئيس الجامعة، الدكتور معوض الخولي، بالذكرى السابعة للثورة.

وجاء في البيان: «ثورة 25 يناير التي سطر ملحمتها أبناء هذا الوطن، والذي يتزامن مع احتفالات مصر بعيد الشرطة المجيد للاحتفال بحماة مصر الساهرين على أمنه وأمانه ليتحقق لهذا الشعب العظيم العيش الكريم والرخاء والحرية».

كما جاء في نص بيان جامعة الفيوم: «يتقدم الأستاذ الدكتور خالد حمزة رئيس جامعة الفيوم، بخالص التهاني للشعب المصري العظيم بمناسبة الذكرى السابعة لثورة 25 يناير المجيدة مؤكدا أن هذه المناسبة أظهرت إرادة الشعب المصري في رسم خريطة المستقبل لكي يتمتع أبناءه بالحرية والكرامة والعدالة الاجتماعية».

وهنأت الجامعة رجال الشرطة بمناسبة عيدهم السادس والستين.

جامعات بعيدة عن المشهد

على الرغم من اهتمام الشعب المصري بالخامس والعشرين من يناير، إلا أن 11 جامعة لم تتحدث عن هذا اليوم، سواء ذكرى ثورة يناير، أو عيد الشرطة.

هذه الجامعات هي «القاهرة، عين شمس، حلوان، المنصورة، السادات، الأزهر، جنوب الوادي، دمياط، أسوان، قناة السويس، العريش».

لكن قيادات من هذه الجامعات شاركت في احتفالات المحافظة بعيد الشرطة.



0
0
0
0
0
0
0