عقدت جامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا، ورشة عمل لعمداء الكليات برئاسة الدكتور محمد العزازي، رئيس الجامعة.

بدأت الورش الأربعاء 7 فبراير وتستمر حتى 11 فبراير الجاري.

واستعرض العمداء أهم المشكلات التى قابلتهم في العام الدراسي الماضي وكيفية التغلب عليها، وكان من بين هذه المشكلات الإرشاد الأكاديمي وتنفيذ المشروع الجديد الخاص بتقديم المادة التعليمية من خلال التعليم التفاعلي الرقمي، وضرورة استحداثه في كل كليات الجامعة بعد تطبيقه فى 5 كليات فقط حتى الآن.

 وأكد رئيس الجامعة أن النظام الجديد يقوم على أن دور النشر العالمية تضع المادة العلمية بصورة تفاعلية على الإنترنت، والجامعة تتعاقد مع ممثل الدور وتسدد عن كل طالب يستفيد من هذه المادة العلمية، التى تم تجهيزها بصورة تفاعلية وبسيطة، مشيرا إلى أن هذه التفاعلية تمنح الطلاب الأخذ والرد والقدرة على الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة، التى تمثل الثورة المعرفية بالعصر الذى نعيشه حاليا، مؤكدا أن الجامعة تسابق الزمن للحاق بمقتضيات العصر الرقمى الجديد والحصول على أكبر استفادة ممكنة لطلابها.

وأضاف العزازي، أن المؤتمر تضمن مناقشة المشكلات التى قابلت المرشدين الأكاديميين بالعام الدراسي الماضي، وتطبيق النظام الإلكتروني الخاص بالإرشاد، الذى استحدثته الجامعة منذ أكثر من 3 سنوات، موضحا أن باقي أيام المؤتمر الثلاثة، تتضمن مناقشة المشروعات المستقبلية للعام الدراسي المقبل، وكذلك استعرض عمداء الجامعة وضع البحث العلمي بكليات الجامعة.




0
0
0
0
0
0
0