أوضح وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الدكتور خالد عبد الغفار، أنه تم تعليق الدراسة في سيناء لمدة أسبوع يبدأ السبت وينتهي الخميس 15 فبراير 2018.

ويشمل قرار تعلق الدراسة جامعة العريش وجامعة سيناء والمعاهد الخاصة، على أن يتم تعويض هذ الأسبوع في نهاية العام الدراسي.

وأشار في بيان له أن القرار يأتي نتجية العملية المسلحة الشاملة التي بدأها الجيش وقوات الشرطة في سيناء للقضاء على التنظيمات المسلحة.

وأضاف أن الجامعات المصرية تبذل جهدها في تنفيذ الفعاليات والأنشطة التي تزيد وعي الطلاب وتوعيتهم بمخاطر الأفكار المتطرفة بالإضافة لما تتضمنه المقررات الدراسية من مقررات توعوية للطلاب.

وأعلنت القوات المسلحة، الجمعة، بدء عملية شاملة للقضاء على الجماعات المسلحة في سيناء بالتعاون مع وزارة الداخلية وجميع مؤسسات الدولة.

وقال المتحدث العسكري في مقطع فيديو على صفحته الرسمية، إن العملية بدأت الجمعة في إطار التكليف الصادر من رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة للقيادة العامة للقوات المسلحة ووزارة الداخلية، وبالتعاون مع كل مؤسسات الدولة.

وطالب شعب مصر بالتعاون مع قوات إنفاذ القانون والإبلاغ الفوري عن أي عناصر تهدد أمن واستقرار الوطن.

وتشهد سيناء نشاطا مكثفا لمسلحين يشنون هجمات على قوات الأمن والجيش، منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي، بعد مظاهرات حاشدة في يوليو 2013.

وتشن قوات الأمن والجيش منذ سنوات حملات عسكرية في سيناء، تستهدف القضاء على الجماعات المسلحة في شبه الجزيرة.

وقتل المئات من أفراد الجيش والشرطة والمدنيين، في المواجهات مع «ولاية سيناء» المرتبط بتنظيم الدولة الإسلامية «داعش».




0
0
0
0
0
0
0