أعلن الفنانان حكيم وحميد الشاعري عن البدء في تسجيل دوتيو جديد يجمعهما في عمل فني واحد.

وستأتي الأغنية الجديدة تحت عنوان «أنا ملهوف عليكي» والتي ستأخذ لحنا من الفلكلور الليبي، بينما الأداء سيكون بأسلوب مصري ومن غناء الفنان الشعبي حكيم.

وكلمات الأغنية من تأليف أمل الطاير وتوزيع حميد الشاعري.

واتفق الفنانان على التعاون في العديد من الأغنيات السنجل في الأيام القادمة بعد طرح هذا الدويتو للجمهور.


 

ولك تكن هذه هي المرة الأولى التي يعمل فيها حكيم والشاعري معا، فهناك صداقة طويلة تجمعهما بعد أن كان الشاعري هو السبب في اكتشاف موهبة حكيم وتقديمه للجمهور من خلال ألحانه الجديدة.

صداقة الشاعري وحكيم أصبحت منذ وقت طويل مادة لوسائل الإعلام، فالصدفة البحتة قد جمعت بين الاثنين، حينما كان حكيم لا يزال طالبا ويريد احتراف التمثيل، وقد ساعدته عائلته على التواصل مع حميد الشاعري بهدف إقناعه أنه لا يصلح للغناء ليلتفت لدراسته التي أهملها كثيرا في ذلك الوقت.

ولكن ما حدث هو العكس تماما فقد أعجب الشاعري بموهبة حكيم وصوته ودراسته لعلم الموسيقى وهو لا يزال في هذا السن وغير محترف؛ فقرر التعاون معه وتلحين أول أغانيه وتقديمه للوسط الفني؛ حتى صدر أول ألبوم له في العام 1991، ولتستمر صداقة الشاعري وحكيم حتى الآن رغم السنين الطويلة التي مرت دون أن يتعاونا في أي أعمال فنية.

ويقول حكيم ساخرا أن الشاعري لم يكشف له عن اتفاقه مع عائلته على منعه من الغناء إلا بعد خمس سنوات من تعاونهما معا.

 

 




0
0
0
0
0
0
0