تفقد وزير التعليم العالي والبحث العلمي،اليوم الخميس، المقر الإداري للوزارة بمدنية نصر.

والتقى الوزير عددا من موظفي الإدارات المختلفة وعدد من الطلاب واستمع للمشكلات التى تواجهم بالمقر الإداري.

ووجه «عبد الغفار» بتطوير العمل بمقر الوزارة وتحديثه والتوسع في نظام الأرشيف الإلكتروني الذي بدأته الوزارة، لإنهاء نظام التعامل الورقي، وتسهيل الخدمات التي تقدمها الوزارة سواء للطلاب المصريين والوافدين، وأعضاء هيئة التدريس بالمعاهد والجامعات.

وتابع الوزير تطورات العمل بمشروع تخصيص مقر دائم ومجهز للطلاب الوافدين، وتطوير مركز تعليم اللغة العربية للوافدين التابع للوزارة، وتطوير مركز اللغة العربية ليضم 8 قاعات دراسية بسعة 25 طالب، ومعمل صوتيات ومكتبة.

وشدد على مراعاة الدقة في التنفيذ وعمل التجهيزات التكنولوجية اللازمة لتسهيل العمل بالمركز الذي يستقبل 100 من الطلاب الوافدين من مختلف الجنسيات يوميا لتعليمهم اللغة العربية.

وأكد «عبد الغفار» على بدء خطة تطوير المبنى اعتباراً من الأسبوع القادم، ومراعاة الجوانب الفنية والجمالية في التصميم، وتطوير المبنى بأعلى مستوى، مع مراعاة انتهائه في الموعد المحدد له خلال شهر يونيو القادم.



 



0
0
0
0
0
0
0