تنظم كلية الآداب بجامعة عين شمس المؤتمر الدولي السنوي لها بعنوان «الشباب وصناعة المستقبل»، للنهوض بمستقبل مصر من خلال فتح مجالات التنافس في إنتاج أبحاث علمية ومعرفية جديدة.

ويتناول المؤتمر 6 محاور أساسية من خلال مناقشة نحو 63 بحثا على مدى 7 جلسات خلال يومين إضافة إلى الجلسة الافتتاحية والرئيسية، وهي: «واقع ومستقبل الشباب ودورهم في بناء المجتمعات، دور الشباب ذوي الاحتياجات الخاصة في بناء الوطن، رؤى الشباب في بناء المستقبل، التكوين الثقافي للشباب، دور الشباب والإعلام في استشراف المستقبل والشباب والمشروعات الوطنية».

وأشارت إلى أن مايقرب من 90 % من الأبحاث من إنتاج شباب الباحثين العرب والمصريين، كما يستعين المؤتمر بالشباب في الإعداد والتنظيم وكمقررين للجلسات.

ويرأس المؤتمر الدكتور عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس، والدكتور خالد اسماعيل حمزة  رئيس جامعة الفيوم.

ويهدف إلى تشجيع الشباب على تقديم الآراء والمقترحات المبنية على رؤى علمية، ومشاركة الشباب بشكل فاعل ومؤثر في عملية التنمية بجوانبها العديدة، إلى جانب إبراز دورهم في الإبداع والتفكير، وصقل الملكة النقدية المؤثرة لديهم.

ويسهم المؤتمر في إبراز دور الشباب في تجذير فكرة المواطنة وإبراز ثوابت الهوية الصلبة، إلى جانب الاهتمام بالدراسات المستقبلية وعالم الأفكار الابتكارية والتطلع إلى المستقبل، والتركيز على بناء الإنسان بداية من المرحلة التعليمية الأساسية.




0
0
0
0
0
0
0