عقد مجلس إدارة نادي الزمالك، برئاسة مرتضى منصور، اجتماعًا طارئًا، ظهر اليوم الأحد بمقر النادي، لمناقشة أزمة الحجز على أموال النادي، والبلاغ المقدم من ممدوح عباس، رئيس النادي السابق، ضد المجلس الحالي لقيامه بفتح حساب بنكى باسم المهندس هانى زادة، عضو المجلس بأحد البنوك لتوريد مستحقات وموارد النادي المالية.

وكان منصور يصر على عدم عقد أي اجتماعات للمجلس بحضور العتال، بسبب اتهامه بتزوير عضويته بالنادي.

حضر الاجتماع، أحمد جلال إبراهيم وحازم ياسين وهاني زادة وإسماعيل يوسف وشريفة الفار وعلاء مقلد وعبدالله جورج، فيما شهد الاجتماع حضور هاني العتال، نائب رئيس مجاس الإدارة، قبل نهايته وعقب مغادرة مرتضى منصور، رئيس النادي، الجلسة.

وتقرر خلال الاجتماع الدعوة لجمعية عمومية طارئة خلال 30 يوم، من أجل مناقشة أزمة الحساب البنكي وحجز أموال النادي.

كما تم خلال الاجتماع اعتماد عقود الجهاز الفني للفريق بقيادة إيهاب جلال، وكذلك عقود الثنائي الجديد محمد عنتر ومحمود عبدالعزيز، لاعبي الفريق الأول.

وتم اعتماد سفر بعثة الفريق إلى إثيوبيا، لخوض مباراته في بطولة الكأس الكونفيدرالية.



0
0
0
0
0
0
0