وقع المركز القومي للبحوث بروتوكول تعاون مع المدرسة الدولية «إنب-باغورا» التابعة لمعهد غرينوبل للتقنية الفرنسي.

وينص البروتوكول الذي شهد توقيعه وزير التعليم العالي، الدكتور خالد عبدالغفار، على تعزيز التعاون العلمي بين المركز القومي للبحوث ومعهد غرينوبل للتقنية الفرنسي من خلال تبادل الزيارات العلمية؛ لإجراء البحوث التطبيقية بالتعاون مع الشركات الصناعية في مصر في مجال تصنيع الورق ومثيلتها في فرنسا.

كما ينص على مشاركة شركات: قنا، الشركة الإسلامية، الشركة المصرية الحديثة وشركة الأمل لصناعة الورق في الاستفادة من الأبحاث المشتركة بين الجانب المصري والفرنسي في هذا المجال.

ويتضمن البروتوكول عقد مؤتمر دولي سنوي في كلا من المركز القومي للبحوث ومعهد غرينوبل للتقنية؛ لبحث مستجدات التعاون بين الجانبين.

ويهدف البروتوكول إلى التوسع ليشمل التعاون في إعداد برامج تدريبية تخدم المجال الصناعي بالإضافة إلى مناهج علمية في هذا المجال لتخدم مناهج التعليم الفني للوصول إلى تحقيق هدف إقامة مدرسة بكل مصنع.

ويعد البروتوكول مرحلة أولى للتعاون العلمي بين المركز القومي للبحوث ومعهد غرينوبل للتقنية، حيث من المقرر أن يشمل التعاون جامعات فرنسية أخرى ومجالات صناعية متعدد مثل البويات والمطاط والكيماويات والتصنيع الدوائي والأبحاث التطبيقية وأبحاث الطاقة المتجددة وتحلية المياه وتحويل الأبحاث العلمية لتطبيقات صناعية في المجالات التي تحتاجها مصر في خطتها الاستراتيجية لتحقيق التنمية المستدامة 2030.




0
0
0
0
0
0
0