أصدرت محكمة الجنايات قرارا الأسبوع الماضي بإدراج رئيس اتحاد طلاب جامعة سوهاج السابق، أدهم قدري، على قوائم الإرهاب.

وبالبحث تبين أن طالب كلية الطب قبل وضعه على قوائم الإرهاب، كان رئيسا لاتحاد الطلاب واجتمع بالرئيس عبدالفتاح السيسي ونال وسام تكريم جامعة سوهاج.

وإليكم بعض المعلومات عن الطالب أدهم قدري:

شارك رئيس الجمهورية في إفطار الأسرة المصرية في رمضان 2016 بدعوة رسمية من الرئيس عبدالفتاح السيسي.

زار الجنود المصابين في أحداث شمال سيناء 2016 بمستشفى حلمية الزيتون العسكري رفقة وفد من جامعة سوهاج.

كرمته جامعة سوهاج؛ تقديرا لجهوده في النشاط الطلابي عام 2015-2016.

تولى منصب رئيس اتحاد طلاب الجامعة عامي 2015-2016 و2016-2017.

طالب امتياز بكلية الطب جامعة سوهاج.

قررت الجامعة حجب درجات امتحاناته بالفرقة السادسة، ومنعه من استكمال سنة الامتياز.

انضم أدهم لقوائم الإرهاب مع آخرين نشرت الجريدة الرسمية قرار إدراجهم الخميس 22 فبراير.

وكانت محكمة الجنايات أصدرت قرارا بإدراج الأسماء التالية على قوائم الإرهاب:

رئيس اتحاد جامعة سوهاج السابق، أدهم قدري مطاوع.

رئيس اتحاد طلاب جامعة طنطا السابق، ونائب رئيس اتحاد طلاب مصر عمرو محمد ربيع محمد الحلو.

الأمين العام لحركة طلاب مصر القوية، عمرو أحمد فهمي خطاب، بكلية الهندسة جامعة عين شمس.

نائب رئيس اتحاد طلاب جامعة طنطا، معاذ نجاح منصور الشرقاوي.

تفاصيل الاتهامات

وطبقا لقانون الإرهاب، يُحرم الطالب أدهم قدري من السفر خارج البلاد، وإصدار جواز سفر والتصرف في أمواله، وهو محروم أيضا من تولي الوظائف العامة لفقدانه شرط حسن السير والسلوك.

ووجهت محكمة الجنايات لرئيس اتحاد طلاب جامعة سوهاج السابق، اتهامات من شأنها تعطيل أحكام الدستور وقلب النظام الحاكم وتنفيذ مخطط فوضوي بدعم من رئيس حزب مصر القوية المحبوس احتياطيا عبدالمنعم أبو الفتوح.

ورفض «قدري» التعقيب على الاتهامات الصادرة ضده.



0
0
0
0
0
0
1