نحتاج كثيرا للبساطة في الزواج وتأسيس البيت الجديد، خصوصًا مع زيادة الأعباء الاقتصادية على الشباب؛ ولهذا علينا أن نتعلم من اليابانيين الذين يقدمون لنا دليلا للحياة ببساطة وبأقل الإمكانيات، دون الافتقار للجمال والأناقة على الإطلاق.

اليابانيون من أكثر شعوب العالم تقدمًا وثراء، ومع ذلك إذا رأيت بيوتهم من الداخل ستندهش من لمساتها الجمالية وبساطتها في نفس الوقت، رغم أنها لا تحتوي على أي من  قطع الأثاث الضخمة والديكورات الفاخرة.

وفي كتابها «فن البساطة» تقدم الفرنسية «دومينك لورو» دليلًا للشباب ليتعلموا من التجربة اليابانية كيف يؤسسون منازلهم بحيث تكون أنيقة وبسيطة التكاليف في الوقت نفسه؛ بعد أن عاشت 20 عامًا في اليابان ونقلت في كتابها خلاصة تجربتها.

القليل من الأثاث.. الكثير من الأناقة


 

إذا كانت مساحة شقتك صغيرة أو كنت تريد أن تبدأ حياتك وتتزوج بإمكانيات بسيطة، فهذا لا يعني أنك لن تحصل على منزل أنيق وجميل.

فالأثاث البسيط الذي يستغل المساحات الصغيرة، بحيث يبدو المنزل واسعًا، يوحي في حد ذاته بالجمال والهدوء، خصوصًا إذا أضفت بعض الديكورات والألوان الهادئة التي تزين المكان والتي ستظهر بوضوح مع الأثاث البسيط.

عند تجهيز شقتك يجب أن تختار الأثاث بحيث يكون حجمه مناسبا لمساحة الشقة، وأن تحرص على ترتيبه بطريقة تستغل المساحة وتظهر الفراغات.

  • استغلال المساحة وحرية الحركة

الميزة الأخرى في الأثاث البسيط أنه سيوفر مساحات فارغة ستشعرك بحرية الحركة وعدم التقيد، أو الشعور بالضيق، وبالتالي تؤثر على نفسيتك بالإيجاب.

يجب أن يكون المنزل مكان للراحة من ضغوط الحياة، فالشوارع أصبحت صاخبة للغاية، تمتلئ بالألوان والأصوات التي تفسد سلامنا الداخلي، ولذلك فمهمة المنزل هي أن يزودنا باستمرار بالطاقة والحيوية والتوزان والسعادة؛ فكل ما نضعه في منزلنا يؤثر على طاقتنا النفسية.
  • أقل مجهود للتنظيف

المنزل يجب أن يكون نظيفًا باستمرار، حتى يجلب لك الراحة فتشعر بالسكينة وتتخلص من جميع ضوضاء الشوارع وضغوط اليوم بمجرد دخول المنزل. يجب أن يكون الأثاث والديكور مختار بعناية ليسهل تنظيفه، «فالمنزل المثالي هو الذي يتطلب أقل ما يمكن من العناية والترتيب والجهد».

 ولهذا لا داعي لإنفاق الكثير من الأموال في قطع الأثاث الضخمة التي يصعب تحريكها أو الستائر الثقيلة التي يصعب تنظيفها أو تكديس المنزل بالكثير من قطع الديكور التي يتجمع عليها الغبار سريعًا؛ فهذه الأشياء وإن كانت تعطي شعورًا بالفخامة في البداية، لكن بعد القليل من الوقت سيصبح المنزل صعب التنظيف وسيزول جماله سريعًا.

المنزل الذي يشبهك


 

البعض منا ينفق الكثير من الأموال ليشتري أثاثا فخما لغرفة الجلوس والطعام حتى يبهر الضيوف بفاخمة منزله. ولكن المنزل الذي ستشعر فيه بالراحة هو المنزل الذي يشبهك، ويلبي احتياجاتك.

فبدلا من شراء غرفة طعام باهظة الثمن، يمكنك تجهيز غرفة خالية للأجهزة الرياضية إذا كنت تمارس التمرينات بكثرة، أو تخصص غرفة فارغة لتكون مكتبة إذا كنت تعشق القراءة أو تجهز غرفة للعمل إذا كنت تنجز الكثير من الأعمال في المنزل.

فكلما شعرت أن منزلك متفردًا ويشبه شخصيتك الحقيقية، سيكون مكانًا مثاليا للاسترخاء لتفريغ الضغوط.

جودة الخامات

عند تأثيث المنزل يجب أن تبحث عن الجودة أولًا؛ فقد تجد الكثير من قطع الأثاث ذات المظهر الجيد، أو رخيصة الثمن لكنها ليست بالجودة المطلوبة وبالتالي تفسد سريعًا.

في حين أنك قد تدفع أموالا أكثر مقابل الجودة أو تذهب لتفصيل قطع الأثاث بنفسك لتناسب منزلك وذوقك الخاص، لكنها ستدوم معك أطول ولن تضطرك للشرتء مرة أخرى.

يجب أن تكون الأشياء عملية ومناسبة للاستخدام اليومي، فالأشياء المزخرفة ودقيقة الصنع غير مناسبة للاستخدام اليومي؛ فإذا كنتِ ترغبين في رؤية أوانِِ جميلة فاذهبي إلى مطعم رفيع المستوى من وقت لآخر.

  • الخامات الطبيعية


 

يؤمن اليابانيون بأن قطع الأثاث والديكور المصنوعة من مواد طبيعية تسبب الراحة النفسية أكثر من غيرها، فالأثاث المصنوع من الخشب وقطع الديكور المصنوعة من القش، تعطي مظهرا طبيعيا جميلا وتساعدك على الاسترخاء والشعور بالدفء؛ كما أنها تعمر أكثر من القطع المصنوعة من البلاستيك والزجاج وتوفر أموالك على المدى البعيد.

الاحتياجات الأساسية فقط

يجب أن تتوقف عن الاقتناع بأن الخامات الجيدة تخص الأغنياء فقط؛ فالأموال نفسها يمكنك أن تشتري بها قطعا أقل من الأثاث أو المفروشات والأدوات ولكنها أكثر جودة.

فالتخزين والتكديس يتنافى تماما مع مبدأ البساطة، ففضلا عن أنه سيهدر أموالك في أشياء لن تستخدمها إطلاقًا، إلا أنه يملأ المنزل بالكثير من «الكراكيب» أو يجبرك على إنفاق أموال إضافية لشراء «دواليب» ضخمة للتخزين والتي بدورها ستقلل المساحة ومظهر المنزل المريح.

استخدم الأدوات ذات الخامة الجيدة والتي لا تكسر أو تفسد بسهولة، سواء كانت أدوات المطبخ أو المفارش، ولا تقتني إلا ما يناسب احتيجاتك فقط.

فيمكنك الاستعاضة عن الكم الكبير بالجودة التي ستعطيك مظهرا أنيقا وتعيش معك عمرا طويلا.

وأخيرًا لتحميل كتاب فن البساطة لـ«دومينك لورو» من «هنا».




2
0
0
0
0
0
0