تفقد رئيس جامعة المنيا، الدكتور جمال الدين علي أبو المجد، أعمال الحفائر والترميمات وسير العمل لبعثتي جامعة المنيا بمنطقة تونا الجبل، والتي بدأت أعمالها بعد منتصف يناير الماضي.

رافق رئيس الجامعة النائب لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، الدكتور محمد جلال.

وشاركت جامعة المنيا بأعمال التنقيب والحفائر والترميم للبيوت الجنائزية، بمشاركة مرممين آجانب وأعضاء هيئة تدريس وطلاب الجامعة.

وأكد «أبو المجد» أن البعثة الأولى تعمل بالتعاون بين وزارة الآثار في أعمال الحفائر الأثرية ومركز البحوث والدراسات الأثرية بالجامعة برئاسة الدكتور وجدي رمضان أستاذ علم المصريات بكلية الآداب، بعد أن قام بالرفع المساحي والراداري للموقع كلاً من قسم الجغرافيا بكلية الآداب وقسم الجولوجيا بكلية العلوم.

وتقوم البعثة الأثرية الثانية لكلية الفنون الجميلة بالجامعة بمنطقة تونا الجبل بالتعاون مع البعثة الألمانية لجامعة ومتحف هيلدسهايم بألمانيا بأعمال الترميم للبيوت الجائزية بالمنطقة، ويشرف عليها الدكتور حسين محمد علي أستاذ الترميم بكلية الفنون الجميلة بالجامعة.

وأوضح الدكتور أبو المجد بأن البعثة تتوقع اكتشافات جديدة لمقابر وبيوت الكهنة حيث تعد منطقة تونا الجبل أحد جبانات الأقليم الخامس من أقاليم مصر العليا.



 



0
0
0
0
0
0
0