خدمات البيع والتسوق عبر الإنترنت أصبحت منتشرة كثيرا في الفترة الأخيرة، سواء أكانت من خلال المواقع المتخصصة في التسوق أونلاين، أو تواصل البائع والمشتري من خلال مواقع التواصل الاجتماعي، مثل «فيس بوك» وجروبات «واتس آب».

ورغم أن هذه الخدمات تسهل على العملاء شراء ما يريدون  ومقارنة الأسعار، لكنها أصبحت أيضا مجالا للنصب؛ يستخدمها البعض كوسيلة لاستدراج العميل لسرقته أو الاعتداء عليه.

فكيف يمكن أن تحمي نفسك خلال تعاملك مع هذه المواقع؟

  • المقابلة في مكان عام

حتى تضمن سلامتك الشخصية، فالمقابلة مع صاحب الإعلان يجب أن تكون في مكان عام ومزدحم بالناس، مثل محطات المترو أو في المولات أو الكافيهات المعروفة.

وتجنب تماما مقابلة البائع في الشوارع الهادئة أو حتى المدن الجديدة والطرق السريعة التي لن تستطع فيها طلب المساعدة بسهولة.

  • لا تذهب وحدك

سواء أكنت شاب أو فتاة، ومهما كنت ستتخذ من احتياطات السلامة، فيفضل ألا تذهب وحدك أبدًا.

 فإذا كان صاحب الإعلان شخص محتال، فوجود عدد من أصدقائك معك سوف يفسد خطته على الفور.

أما لو لم يكن البائع وحده، وأحضر معه مجموعة من الناس لمحاولة الاعتداء عليك، ففرصتك في المقاومة والنجاة ستزداد إذا كنت بصحبة مجموعة من أصدقائك.

  • احترس من محاولة استداجك

قد يخبرك البائع أنه يحتفظ بالبضاعة في مكان قريب أو حتى بُعد شارع واحد فقط أو يطلب منك الصعود إلى سيارته الخاصة حتى يعرض بضاعته.

وفي هذه الحالة إما أن ترفض بحزم التحرك من مكانك وتطلب منه أن يذهب ويحضر البضاعة أو ينزل من سيارته، أو تتركه وتذهب إذا أصر على مجيئك معه، فمثل هذا التصرف قد يكون محاولة استدراج.

وحتى إذا كان معك عدد من أصدقائك فلا تأمن للتحرك مع البائع لأي مكان، فهناك قد تجد في انتظاركم مجموعة أخرى وربما تكون مُحملة بالسلاح.

  • اختبر السلعة قبل المقابلة

قبل مقابلة صاحب الإعلان اطلب منه أن يرسل لك صورًا عن القطع التي سيبيعها لك؛ واسأله جيدا عن عيوبها ومميزاتها، واتفق معه اتفاقًا أخيرًا على السعر المناسب مقارنة بالمواصفات، حتى لا يحدث بينكما أي خلاف أثناء تسليم البضاعة قد يؤدي إلى مشاجرة أو الاعتداء عليك.

  • زيارة مبدئية لفحص السلعة

وإذا كان يصعب التحقق من جودة الخامات أونلاين، اتفق مع صاحب الإعلان على مقابلة مبدئية تتأكد فيها من مواصفات وعيوب السلعة  تجنبا لحدوث أي خلاف عند دفع الحساب.

  • تأكد من هوية البائع

التأكد من هوية البائع أمر ضروري جدا، فمن غير المنطقي أن تقابل شخصًا لا تعرفه وقد يكون محتالًا.

اطلب منه أن يرسل صورة من بطاقته ورقم هاتف مسجل على الرقم القومي نفسه؛ فبهذه الطريقة يؤمن المشتري نفسه، ويضمن البائع الجاد ثقة العملاء فيه.

  • أخبر معارفك بهوية من ستقابله

بعد التأكد من هوية البائع، أعط صورة بطاقته لشخص مقرب منك ومكان وموعد المقابلة، وأخبره أنه في حدوث أي مكروه لك أو تغيبك لفترة طويلة أن يبلغ الشرطة عن هذا الشخص.

فبهذه الوسيلة سيحتاط البائع كثيرا إذا فكر في النصب أو الاحتيال، وستكون هناك فرصة لإنقاذك وتتبع المحتالين إذا حدث لك مكروه.

  • لا تنخدع بالسعر

بعض المواقع قد تقدم تخفيضا في الأسعار، لكون السلعة مستعملة أو كنوع من الدعايا والتغلب على مواقع التسوق الأونلاين المنافسة؛ ولكن إذا وجدت السعر منخفضًا بطريقة غير منطقية أو مغرية جدًا، فاحترس من التعامل مع صاحب الإعلان، لأنه قد يستخدم هذا السعر المغري كوسيلة لاستدراج العملاء الذين يريد النصب عليهم أو سرقتهم.

وحتى تتجنب الوقوع في هذه المشكلة يجب أن تعرف السعر الأصلي للسلعة التي تريد شرائها، وتقارن متوسط الأسعار ونسبة التخفيض التي يعرضها البائعون الآخرون للسلعة نفسها.

  • لا تقدم معلومات شخصية

قد يطلب البائع معلومات شخصية عنك أو بيانات حول حسابك في البنك أو يطلب منك عربون قبل معاينة المبلغ.. هذه محاولات قد تكون مقدمة للنصب فتجنبها.

  • حساب للبائع والمشتري على الموقع

هناك الآن الكثير من مواقع البيع الأونلاين التي تفضل عدم الكشف عن هوية صاحب الإعلان؛ لكن لتجنب عمليات النصب يجب أن يكون هناك حساب لكل من البائع والمشتري للتحقق من الشخصية وضمان الجدية، وتقييم عملية البيع.



1
0
0
0
0
0
0