طالب رواد موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بإعدام قتلة الطالب بكلية هندسة شبرا، محمد عبدالعزيز والمعروف إعلاميا بـ«ضحية أوليك».

وتضامن رواد الموقع مع طالب الفرقة الثانية قسم الاتصالت بعد قتله أثناء عملية شراء «لاب توب» عن طريق موقع «أوليكس» الإلكتروني.

وجاءت التعليقات عبر هاشتاج #الإعدام_لقتلة_محمد_عبدالعزيز، و #محمد_عبدالعزيز_اتقتل.

وطالب آخرون بتقديم الجناة للمحاكمات العسكرية.

ورأى البعض ضرورة إتمام عمليات البيع والشراء أونلاين بعد الاطلاع على بطاقات تحقيق الشخصية للطرفين، بينما طالب البعض بمقاطعة مواقع الشراء والبيع أونلاين.

ونعى أكثر المعلقين «ضحية أوليكس» بالحزن والدعاء على الجناة، داعين الله أن يجعله من الشهداء.




0
0
0
0
0
0
0