دعا المرشح السابق لمنصب نقيب المحامين، منتصر الزيات، لتأسيس صندوق للرعاية الصحية والاجتماعية للعاملين بمهنة المحاماة، وذلك في أعقاب أزمة علاج المحامي اليساري حمدي الأسيوطي، وتكرار وقائع تخاذل مجلس النقابة.    

منتصر الزيات مؤسس تيار اتحادنا كرامة، أكد في تصريحات صحفية، أن أزمة علاج المحامي حمدي الأسيوطي، كشفت كغيرها من حالات التخاذل التي يتعرض لها أعضاء الجمعية العمومية لنقابة المحامين، الحاجة الماسة لإنشاء صندوق للتكافل الاجتماعي.

وكتب في تدوينة على صفحته الرسمية بموقع «فيس بوك»: «انقذوا حمدي الأسيوطي.. حمدي الأسيوطي محام يساري وطني وهو محب لبلده ومحب لمهنته، نختلف معه فكريا لكن نتوافق معه نقابيا ومهنيا».

وقال: إن مرض زميلنا حمدي الأسيوطي موقف لا الالسيوطي موقيلاثلريحتمل المزايدات، ولا يحتمل الانتظار، فهلا مددنا كلنا في خطوة لا بد أن يعقبها خطوة مهمة في تأسيس حقيقي لصندوق تكافل للمحامين، كنت أتمنى أن أكون في بالقاهرة، لكن أفوض الأستاذ صالح حسب الله في التنسيق لهذا الأمر، وأبدأ بأول سهم يصل يد الأستاذ «حسب الله».

من جانبه أعلن المحامي صالح حسب الله، أنه بناء على دعوة منتصر الزيات تم التوافق على الدعوة للاكتتاب لإنشاء صندوق الرعاية الصحية و الاجتماعية للمحامين، الذين تتخاذل النقابة عن رعايتهم أو التى تعجز النقابة عن القيام بدورها لحل الأزمات التي تواجههم.



6
1
1
2
0
1
2