كتب- عمار مجدي

اخترع طالبان بكلية الهندسة جامعة الأزهر جهازا لكشف الألغام سواء الموجودة تحت الارض أو فوقها.

معاذ محمد، وعمر رضا، أصحاب الاختراع، يقولون إن سيارة كشف الألغام يتم التحكم فيها من خلال جهاز صغير، وعدما تشعر السيارة بوجود أي لغم تعطي إشارة تكشف ذلك.

شرح العمل

يتكون المشروع من جسم صغير، ومزود بـ3 عجلات للسير، وسينسور، وجهاز لمعرفة مكان اللغم ورسم طريق لوصوله، وملف من أسلاك النحاس لتوليد مجال مغناطيسي، ويعمل الجهاز على ظاهرة عمل الترددات.

يتم كشف اللغم تحت الأرض بتحريك الجهاز بالمكان المراد البحث فيه، وعند وجود لغم بالقرب منه يتم رصده بواسطة ترددات المجال المغناطيسي الناشئة من ملف النحاس، كما أن الجهاز يستطيع مساعدة خبراء المفرقعات وذلك بالجزء الأمامي للمشروع، والذي يستطيع تحديد المكان الفعلي للغم.

ويتم كشف اللغم فوق الأرض بتحريك الجهاز، وعند تواجد لغم تحت الأرض يستطيع جهاز اليسنسور معرفة مكانه وإطلاق إشارة مميزة بالإضافة لرصد مكانه بالجزء الأمامي للسيارات.

التكلفة

نوه الطالب معاذ محمد أن تكلفة المشروع لا تزيد عن 250 جنيها فقط.

وأفاد الطالب أنه تم عمل تجربة على الجهاز، بوضع بارود تحت الأرض وتحريك الجاهز بالقرب منه، فأطلق الجهاز إشارة تشير إلى وجود بارود بهذا المكان.

تطوير المشروع

صرح الطالب معاذ محمد أن المشروع سيتم تطويرة قريبا، ليصبح قادرا على الكشف عن جميع المعادن المراد الكشف عنها، وعدم الاقتصار على كشف الألغام فقط.




0
0
0
0
0
0
0