أعلن رئيس جامعة القاهرة، الدكتور محمد عثمان الخشت، بدء التنفيذ الفعلي لأعمال تطوير مستشفي قصرالعيني.

وأوضح في بيان، اليوم الأربعاء، أنه تم دعوة الشركات المصرية ذات الكفاءة المتخصصة وصاحبة الخبرة في المشروعات المماثلة والمجالات ذات الصلة، لتقديم العطاءات والخدمات الاستشارية، وذلك بعد موافقة لجنة الإشراف عن خطة تطوير قصر العيني 2020 الممول بقرض من صندوق التمويل السعودي بقيمة 200 مليون دولار أمريكي، وذلك بالإجماع.

وتشمل أعمال تطوير قصر العيني، رفع كفاءة البنية التحتية والمباني الأساسية بالمستشفى من خلال تجديد المباني وتوريد وتركيب المعدات الطبية اللازمة، وذلك لتحسين مستوي الخدمات التعليمية والتدريبية للمستشفي، إلى جانب تحسين خدمات الرعاية الصحية وخدمة المجتمع.

وقال الخشت، إن فريق العمل لمشروع «قصر العيني 2020» انتهى من إعداد الرؤية الخاصة بالتطوير، والتي تستهدف تحويل المبنى الرئيسي لمستشفى المنيل الجامعي إلى مجموعة مستشفيات متخصصة، وتجديد عدد من المباني، وهي مبنى المستشفى الرئيسي وكافة الممرات، والمختبر المركزي، ومبنى التنظير، واستكمال مبني الملك فهد، ومجمع الجراحة المركزي، ومنطقة الجراحة المختلفة، ومبنى العناية المركزة، ومبنى علم الأورام الطبية، ومبنى أمراض النساء، ومبنى الأشعة، ومبنى متعدد الأغراض.

وتشمل أعمال التطوير، تزويد المستشفى بالمعدات والأجهزة الطبية الحديثة لتتواكب مع التطور التقني للمعدات والأجهزة الطبية العالمية، وتوليد الطاقة بوضع ألواح طاقة شمسية علي أسطح المستشفي بمساحة 193 متر مربع لتوليد 2179 كيلو وات، إلى جانب تطوير مستشفى الطوارئ، ومبنى العيادات الخارجية، وإضافة عدد من العيادات.



0
0
0
0
0
0
0