نظمت كلية التجارة جامعة القاهرة، اليوم الإثنين، ندوة بعنوان «الخدمات المالية غير المصرفية في مصر»، بمدرج الشعبة الإنجليزية، بحضور مدير العلاقات العامة بالكلية، الدكتورة إيمان أحمد.

وحاضر بالندوة رئيس الشركة القومية لإدارة الأصول والاستثمار- الرئيس السابق للهيئة العامة للرقابة المالية، شريف سامى، وتناولت الندوة مناقشة مهارات التفكير الإبداعي، ومفهوم غسل الأموال.

وقال شريف سامى، إن المصطلح المنتشر «غسيل الأموال» هو خاطئ وأن الصواب هو غسل الأموال.

وأضاف سامي، أن غسيل الأموال هو كل سلوك ينطوي على اكتساب أموال أو حيازتها أو التصرف فيها أو التلاعب في قيمتها إذا كانت متحصلة من جريمة من الجرائم المنصوص عليها مع العلم بذلك.

وعدد سامي الجرائم ومنها: «جرائم الرشوة، جرائم النصب، جرائم الدعارة، جرائم التزوير، الجرائم الواقعة على الآثار، الجرائم البيئية المتعلقة بالمواد والنفابات الخطيرة، جرائم اختطاف وسائل النقل واحتجاز الاشخاص، جرائم استيراد الأسلحة».

يشار إلى أن كلية التجارة تقدم مجموعة من الندوات في فاعليات الموسم الثقافي بالكلية، والتي كان أخرها نائب أول مدير عام المشروعات الصغيرة والمتوسطة ببنك مصر، الدكتور أحمد فؤاد خليل.








0
0
0
0
0
0
0