توفي منذ قليل، الكاتب الكبير أحمد خالد توفيق، داخل مستشفى الدمرداش، عن عمر يناهز 55 عامًا.

وكتب الدكتور ايمن الجندى عبر صفحته على «فيس بوك»: إنا لله وإنا إليه راجعون، خبر وفاة الدكتور أحمد خالد توفيق في مستشفى الدمرداش بلغني الآن.

ولد الكاتب الراحل في10 يونيو 1962،  في مدينة طنطا، ولديه من الأبناء «محمد ومريم».

تخرج أحمد خالد توفيق في كلية الطب في جامعة طنطا عام 1985 م وحصل على الدكتوراه في طب المناطق الحارة عام 1997، وكان يعمل أستاذ لطب المناطق الحارة بالكلية.

اشتهرت كتابات الروائي الراحل عبر العديد من السلاسل مثل «ما وراء الطبيعة» و«فانتازيا» و«سافاري»، كما ترجم العديد من روايات الأدب العالمي.

له ثلاث روايات، «يوتوبيا» و«السنجة» و«مثل إيكاروس»، والعديد من مجموعات القصص القصيرة. ويكتب مقالات دورية في العديد من الصحف والمجلات العربية.

 



0
0
0
0
0
0
0