كشف نائب رئيس جامعة عين شمس الدكتور فتحي الشرقاوي، سبب وفاة الكاتب أحمد خالد توفيق داخل مستشفى الجامعة أمس الاثنين.

وقال الشرقاوي لشبابيك، إن ضربات قلب الراحل أحمد خالد توفيق توقفت بعد دخوله المستشفى التخصصي بالجامعة.

وأوضح لـ«شبابيك»، أن الكاتب الكبير دخل المستشفى وأجرى عملية لتنظيم ضربات القلب، وكان في طريقه لمغادرة المستشفى، في حالة مستقرة.

بعدها، وأثناء استعداده لمغادرة المستشفى، طلب الدخول إلى دورة المياه ثم توقف قلبه بعدها بشكل مفاجئ وفشلت عملية الإغاثة.

ونقل الشرقاوي عن الدكتور علي الأنور مدير مستشفى عين شمس التخصصي، أن الكاتب أصيب باضطراب في عضلات القلب نتيحة وجود جهاز لتنظيم ضربات القلب بداخله منذ عام ٢٠٠٨.

يشار إلى أن الكاتب أحمد خالد توفيق وافته المنية أمس الإثنين، بمستشفى عين شمس التخصصي.

وهو من أشهر الكتاب والروائيين المصريين، ويعتبر أحمد خالد توفيق مثلا أعلى لكثير من الكتاب الشباب.

وألف روايات «يوتوبيا، السنجة، مثل إيكاروس وفي ممر الفئران».

وكان أستاذا في كلية الطب جامعة طنطا.




1
0
0
0
0
10
0