حاولت طالبة بمرحلة الإعدادية في محافظة الإسكندرية الانتحار عن طريق تناول «سم فئران»، تنفيذًا لتعليمات لعبة الحوت الأزرق.

ووصلت الطالبة التي تبلغ من العمر 15 عاما إلى إحدى المستشفيات وهي مصابة بحالة إعياء شديدة بسبب تناولها مادة سامة.

واعترفت الفتاة خلال التحقيقات الأولية، بقيامها بممارسة لعبة الحوت الأزرق، مشيرةً إلى أنها نفذت تعليمات اللعبة وحاولت الانتحار من خلال تناول مادة سامة، بسبب خلافها مع أهلها.

وسجلت إجراءات الكشف الطبي على الطالبة، وجود علامات على جسدها تشير إلى ممارستها لعبة الحوت الأزرق، الأمر الذي دفعها للانتحار بتناول مادة سامة وهي سم فئران.

وتشهد البلدان العربي ومن بينها مصر حالات انتحار متكررة بسبب لعبة الحوت الأزرق، كان آخرها ابن البرلماني السابق حمدي الفخراني.

اقرأ المزيد

احذر «الحوت الأزرق» القاتل.. خطوات الحفاظ على ابنك من الانتحار

الحوت الأزرق هي لعبة إلكترونية تقدم الكثير من التحدي والمغامرة للأطفال والمراهقين، لكنها تقودهم في النهاية إلى إيذاء النفس والانتحار.. فكيف تحمي أبناءك منها؟



0
0
0
0
0
0
0