أعلنت الأكاديمية المصرية العربية الأمريكية للدراسات الأكاديمية عن التوأمة مع 50 جامعة عالمية، ابرزهم جامعة «Mercury » من وزارة التعليم العالي الأوكراني وتضم الأكاديمية كليات الطب البشري، الإعلام، طب الاسنان الصيدلة  والهندسة.

وقال رئيس الأكاديمية المصرية العربية الأمريكية، الدكتور أحمد إبراهم، إن الأكاديمية تسعي إلى تمثيل الطلاب المصريين بالخارج فى كبرى الجامعات العالمية من خلال عملية التوأمة التى ستتم مع أعلى 50 جامعة على مستوى العالم.

وأضاف أن بنود الاتفاقية بين الجامعة ووزارة التعليم العالي والجامعات التى سيتم عمل معهم التعاون سيتم نشره في أقرب فرصة حتى يتاح للطلاب الاستفادة منه في توفير فرص للتعليم بالخارج وتطوير التعليم الجامعي فى مصر.

وأشار بيان الأكاديمية إلى أن ميار وائل تعتبر الطالبة الأولى في الأكاديمية المصرية العربية للدراسات الأكاديمية والتي اقتحمت مجال هندسة الطيران بكلية هندسة الطيران والفضاء بأوكرانيا.

وتستقبل الأكاديمية خلال الفترة من 13 إلى 16 من أبريل الحالي بمقر الأكاديمية وفداً من ممثلي  Mercury  من وزارة التعليم العالي الأوكراني والتي تٌعتبر الأكاديمية وكيلاً لها بجمهورية مصر العربية وذلك لمٌناقشة خٌطة العمل والتجهيز للعام الدراسي الجديد 2018/2019 .




0
0
0
0
0
0
0