نظمت كلية التجارة جامعة القاهرة، اليوم الإثنين، ندوة بعنوان «التحليل الفني كأداة من أدوات ترشيد قرارات الإستثمار فى البورصة»، بمدرج الشعبة الإنجليزية.

وحاضر الندوة نائب رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب للعربي الأفريقي لتداول الأوراق المالية، ياسر المصري، حيث تناولت الندوة مفاهيم التحليل الفني والمالي والفرق بينهما، ومعايير عناصر التحليل الفني.

وأوضح المصري، الفرق بين التحليل المالي والتحليل الفني، مشيرا إلى أن التحليل الفني يناقش حركة البيع والشراء دون النظر إلى قيمة السهم، أما التحليل المالي هو تقييم لسعر السهم.

وأضاف المصري، أن طلاب كلية التجارة يدرسون قشور من التحليل الفني، مشيرا إلى أنه يوجود أكتر من 5000 مؤشر للتحليل الفني، مؤكدا أنه على الطلاب التي تريد الاستثمار في البورصة ترشيد القرار عن طريق خطوط الاتجاة والمؤشرات.

يذكر أن كلية التجارة تقدم مجموعة من الندوات في فاعليات الموسم الثقافي بالكلية، والتي كان آخرها رئيس الشركة القومية لإدارة الأصول والاستثمار، شريف سامي.



0
0
0
0
0
0
0