اشتكت طالبات بكلية الآداب جامعة الإسكندرية من اضطرارهن للجلوس على الأرض لأداء الامتحانات بسبب ضيق المكان والقاعات.

وقالت طالبة في مداخلة هاتفية مع برنامج العاشرة مساء على فضائية دريم، إنهم قدموا للكلية اقتراحا بجمع الأموال وتطوير المدرج الخاص بهن، مؤكدة «بنقعد على الأرض وبنسند على رجلينا أو على الأرض».

وقالت الطالبة إن مدة امتحان نصف العام ساعة، مضيفة «احنا بنقعد على كراسي قهوة».

وأكدت عميدة الكلية، الدكتورة غادة موسى، أن لا ترضى عن هذا المشهد وسوف تتواصل مع رئيس قسم اللغة الغنجليزية لحل هذه الأزمة، مشيرة إلى أنها متغيبة عن الكلية لعدة أيام بسبب وفاة والدتها الفترة الماضية.

وأوضحت أن الأقسام التي تقدم طلبا بزيادة الديسكات يتم توفيرها بشكل فوري، مضيفة «سوف أحقق في هذا الأمر».

 



0
0
0
0
0
0
0