افتتح رئيس جامعة الزقازيق، الدكتور خالد عبد الباري، أعمال المؤتمر العلمي الـ11 لكلية التمريض، اليوم الإثنين، تحت عنوان «تعزيز استخدام التكنولوجيا في تعليم وممارسة التمريض».

وأوضحت عميد الكلية، الدكتورة نادية محمد طه، أن المؤتمر يلقي الضوء على أهمية وكيفية استخدام التكنولوجيا في مهنة التمريض سواء في التعليم والتدريس أوالممارسة العملية، وتعزير استخدامها بتطبيق كل جديد في ممارسة التمريض سواء على المستوى العلمي أو العملي.

ويناقش المؤتمر 5 محاور، منها: استخدام التكنولوجيا في إدارة جودة الرعاية المرتكزة على المريض، استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات للوصول إلى البحوث والممارسات القائمة على الأدلة، استخدام المحاكاة كاستراتيجية تعليمية لتحسين نتائج رعاية وسلامة المرضى، دمج كفاءات تكنولوجيا المعلومات في التعليم التمريضي الأكاديمي والتعليم عن بعد واستخدام التعليم الإلكتروني كطريقة اقتصادية للأنشطة التعليمية وتزويد الطلاب بفرص التعليم التي تلبي مطالب العالم الحقيقي.

وأكد رئيس الجامعة أن كلية التمريض من أفضل كليات التمريض على مستوى الجامعات المصرية خاصة في «الاسكل لاب» والتي يعتمد عليها التعليم اعتمادا كبيرا في الفترة القادمة.



0
0
0
0
0
0
0