ناقشت لجنة الشئون الدينية والأوقاف بمجلس النواب، برئاسة الدكتور أسامة العبد، مطالب زيادة موازنة جامعة الأزهر في العام المالي الجديد 2018/ 2019.

وجاءت مطالب جامعة الأزهر على النحو التالي:

  1. توفير سيارات لنقل الطلاب وعربات إسعاف.

  2. توفير مبلغ 133 مليون جنيه من الخزانة العامة للإنفاق على 86 كلية فرعية وإنشاءات منها 6 كليات طب.

  3. توفير دعم مالي لاستكمال مشروع الجامعة الذكية لربط الفروع بالجامعة الأم وميكنة الإدارة وتحويل المناهج والامتحانات إلى إلكترونية.

  4. دعم النشاط الرياضي والاجتماعي

  5. توفير دعم مالي للمباني غير السكنية، والذي انخفض من 49 مليون السنة المالية الجارية 2017/2018، إلى 24 مليون و700 ألف جنيه في الموازنة الجديدة.

  6. جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة، أمس الثلاثاء؛ لمناقشة مشروع الموازنة العامة للدولة وخطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية فيما يخص الأزهر الشريف.

وأوضح ممثلو جامعة الأزهر، أن إجمالي الميزانية الجديدة للجامعة 945 مليون جنيه، وكان في العام الماضي 675 مليون، كما أدرج في بند الاستثمارات حوالي مليار جنيه في موازنة 2018/2019، وكان 861 مليون جنيه فى موازنة 2017/2018.

وقال رئيس لجنة الشئون الدينية والأوقاف، الدكتور أسامة العبد، إن اللجنة طالبت وزارتي المالية والتخطيط، بزيادة موازنة الأزهر الشريف، بنسبة تتراوح بين 20 إلى 30 %، مشيرا إلى أن الأزهر أكبر مؤسسة دينية إسلامية في العالم، ويخدم الجانب الدعوي والإسلام الوسطي المعتدل، سواء داخل أو خارج مصر، وعلى الجميع أن يدعم الأزهر الشريف ليقوم بهذه المهمة والرسالة السامية.

وأضاف العبد أن اللجنة راعت ظروف الموازنة العامة للدولة والتوازن بين احتياجات الأزهر للقيام بمهمته وبين ظروف البلد حتى لا نشق على الدولة، بحسب رئيس اللجنة، كما أكد أن دعم الأزهر ومساندته واجب على الجميع.



0
0
0
0
0
0
0